29-01-2020 12:30 PM بتوقيت القدس المحتلة

كندا ومصر "تعملان" على ملف صحافيي الجزيرة المسجونين في مصر

كندا ومصر

اعلن وزير الخارجية الكندي الثلاثاء العمل في شكل وثيق مع الحكومة المصرية حول ملف صحافيي قناة "الجزيرة" الثلاثة المسجونين في مصر


   
اعلن وزير الخارجية الكندي الثلاثاء العمل في شكل وثيق مع الحكومة المصرية حول ملف صحافيي قناة "الجزيرة" الثلاثة المسجونين في مصر.
   
وردا على سؤال عن امكان ترحيل المصري الكندي محمد فاضل فهمي، وهو احد الصحافيين الثلاثة المسجونين منذ اكثر من عام بتهمة دعم جماعة الاخوان المسلمين، قال الوزير الكندي "نعمل في شكل وثيق جدا وعلى اعلى مستوى مع الحكومة المصرية" حول هذا الملف، مضيفا "لقد بلغنا مرحلة حساسة" و"حين نحصل على معلومات اخرى سنعلنها".
   
والخميس، قررت محكمة النقض "ارفع هيئة قضائية" في مصر اعادة محاكمة صحافيي قناة
"الجزيرة" الثلاثة المتهمين بدعم "جماعة الاخوان المسلمين والرئيس المعزول محمد مرسي"
مع ابقائهم في السجن.
     
وكان وزير الخارجية الكندي اعلن في 23 كانون الاول/ديسمبر نيته التوجه الى مصر في كانون الثاني/يناير للمطالبة بالافراج عن فهمي، واجرى بيرد محادثات في تشرينالثاني/نوفمبر مع نظيره المصري.