18-07-2019 02:27 AM بتوقيت القدس المحتلة

تقرير الإنترنت ليوم الخميس 15-01-2015

تقرير الإنترنت ليوم الخميس 15-01-2015

أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت ليوم الخميس 15-01-2015


أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت ليوم الخميس 15-01-2015

ـ ليبانون ديبايت: عندما يقول نصر الله: "لدينا كل انواع الاسلحة"
ان يقول الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله: "لدينا كل انواع الاسلحة. كل ما يتخيّله العدو وما لا يتخيله"، ليس بالامر العادي. من غير الضروري انتظار تفاصيل حديثه الذي سيعرض الخميس على قناة "الميادين". ما سُرب من حديثه بالملف الاسرائيلي اصبح كافياً: "...كل انواع الاسلحة".
منذ اشهر طويلة لم يقدم نصر الله اي جديد في مسألة امكانات الحزب العسكرية. توقف الحديث عند تلميحه بوجود صواريخ بر - بحر، مُهدداً بمحاصرة الشواطئ الاسرائيلية. منذ ذلك الوقت لا شيء، سوى بعض التغييرات في قواعد الاشتباك فرضتها الحرب السورية والتدخلات الاسرائيلية فيها.
يظهر نصر الله اليوم، كأنه يقول: "نحن نمتلك سلاح دفاع جوي"، بل واكثر. تعمّد السيد ايصال هذه الرسالة بضبابية، فيما يبدو استمرار لسياسة الحرب النفسية الخاصة به: "لا نعطي معلومات مجانية للعدو". أما الجديد بما يمكن تخيّله من سلاح هو سلاح الدفاع الجوي. اذ ان "حزب الله" يملك صواريخ ارض – ارض قصيرة ومتوسطة المدى، زاد نصر الله على صفاتها، "الدقيقة" خلال خطاباته، ويملك ايضاً صواريخ مضادة للدروع ظهرت فعاليتها في حرب تموز 2006، اضافة الى صواريخ متطورة مضادة للسفن، وهذا ما اكده نصر الله مراراً. ضف الى كل ذلك الطائرات من دون طيار استخدمت واعلن عن استخدامها. تغيّر الحزب كثيراً منذ العام 2006 على مستوى تجهيز الافراد، اصبح غالبية افراده يمتلكون مناظير ليلية، وتجهيزات كمالية تساعد المقاتلين في المعارك. بقي الدبابات والطائرات الحربية، التي ليست مما يخدم العقيدة القتالية للحزب. ليس غريباً، ان يكون استنتاج معظم من قرأ تصريح نصر الله اليوم هو وجود اسلحة دفاع جوي فاعلة لدى الحزب. اساساً من السهل الحسم ان هدف نصر الله هو ايصال القريب والبعيد، الصديق والعدو الى هذا الاستنتاج. لكن ماذا يعني كل هذا؟
يربط العميد الركن الدكتور هشام جابر، رئيس مركز الشرق الأوسط للدراسات، في حديث لـ"ليبانون ديبايت" بين ما سرب من حديث نصر الله، و"بين سياسة الردع التي تعتمدها المقاومة، وفي هذا السياق يأتي تأكيد السيد نصر الله ان كل انواع السلاح موجود لدى المقاومة وهذا من شأنه طبعاً ردع اسرائيل من القيام باي اعتداء ضد لبنان".
يرى جابر ان "السؤال الاول الذي سعى الاسرائيليون لايجاد جواب له هو: هل يملك "حزب الله" سلاح دفاع جوي؟ وما هو هذا السلاح؟، واليوم يظهر نصر الله كمن اجاب عن هذا السؤال، او اقله كمن لمّح للجواب، فتوقعي ان الحزب يمتلك سلاح دفاع جوي متطور".
لكن ماذا يعني ان يملك حزب الله هذا النوع من السلاح؟ يرى جابر ان "امتلاك الحزب لسلاح دفاع جوي يعني ببساطة، سلب الطائرات الحربية الاسرائيلية حريتها في اي حرب مقبلة، وهذا يساعد الحزب في تكتيكه العسكري، اذ ان مقاتلي الحزب يشتبكون عن قرب مع الجنود الاسرائيليين لتعطيل فعالية سلاح الجو، وهذا ما يعطيهم افضلية في المعركة". ويضيف: "البيئة الحاضنة للمقاومة تعتبر من ابرز المستفيدين من امتلاك حزب الله سلاح دفاع جوي".


ـ النشرة: المشنوق: القوى الامنية اكتشفت غرفة عمليات حقيقة بالمبنى ب برومية
أكد وزير الداخلية نهاد المشنوق في حديث تلفزيوني، أنه بعد دخول القوى الامنية الى المبنى "ب" بسجن رومية، ضبطت عمليات تواصل بين السجناء، والانتحاريين المسؤولين عن تفجير  جبل محسن، واصدقاء الانتحاريين، مشيراً الى أن القوى الامنية اكتشفت غرفة عمليات حقيقية مجهزة بالمعدات المتطورة، حتى ظن السجناء أنفسهم بـ"البانتاغون".


ـ القوات اللبنانية: “المعلومات” تلقي القبض في بريتال على شربل خليل المتهم بقتل الشاب إيف نوفل
تمكن فرع المعلومات من القاء القبض في بريتال على شربل خليل المتهم بقتل الشاب ايف نوفل. وافادت المعلومات ان قوى اﻷمن ضبطت السيارة التي استخدمها الجناة في جريمة قتل ايف نوفل وتجري تحقيقات مكثفة مع شربل خليل لمعرفة مكان اختباء شريكيه.


ـ النشرة: أشرف ريفي: عندما تقصر الدولة سأحمي طرابلس مهما كلف الثمن
وصف الوزير ريفي الحوار بين تيار "المستقبل" و"حزب الله" بـ"الوقت المستقطع"، مؤكداً على عدم التنازل عن الثوابت، مضيفاً: "لا أحد يظن أننا نذهب لننبطح امام "حزب الله" فنحن مواطنون درجة أولى ولا نحتاج لشهادة حسن سلوك".
أما بالنسبة إلى قضية العسكريين المخطوفين، أكد الوزير ريفي أنه كان خلال المعركة في عرسال على تواصل تام مع قيادة الجيش اللبناني ورئيس الحكومة تمام سلام ورئيس الحكومة السابق سعد الحريري، مشيراً إلى أن كل خطوة قام بها كانت بالتوافق معهم، ومؤكداً أن الدور الذي قام به كان وطنياص ولصالح الدولة والمؤسسات.
وفي ما يتعلق بجريمة إغتيال اللواء الشهيد وسام الحسن، لفت إلى أننا "كنا أمام منفذ محترف وفريق تحقيق محترف"، مؤكداً أننا "سنصل إلى نتيجة في النهاية".
وأعلن الوزير ريفي أن "نتائج التحقيق ستعلن عند استكمال كل التفاصيل لكن الخطوط العريضة أصبحت واضحة"، مشدداً على أن "الذي اغتال رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري هو نفسه من اغتال الحسن"، معلناً أنه مدعو للشهادة في المحكمة الدولية".
ورداً على سؤال حول تصرفه بحال استدعاء المحكمة الدولية عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب علي عمار، أكد أنه ملتزم بكل ما تطلبه المحكمة اللدولية، مشيراً إلى أن هناك قرارات قد لا يستطيع تنفيذه اليوم لكن سينفذها لاحقاً، مشدداً على أن العدالة هي من تحمي الوطن.
من جهة ثانية، أعلن أنه "مؤيد للثورة السورية بالموقف السياسي فقط لا غير ولم أيعامل بأي سلاح غير شرعي"، أما بالنسبة إلى قضية المازوت المغشوش فأوضح أنه غادر مؤسسة قوى الأمن الداخلي منذ سنة ونصف، معلناً أن "التحقيق لدى القضاء وأنا مع التحقيق الشفاف ومطمئن الى جداً النتيجة".
أما بالنسبة إلى الإنتخابات الرئاسية، أكد أن سوريا لا تستطيع التأثير على الملف الرئاسي على الإطلاق، مؤكداً أن كل القادة التوتاليتاريين سيسقطون، داعياً الرئيس السوري بشار الأسد إلى أن يحمي بلاده أولاً.

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت، وموقع المنار لا يتبنى مضمونها