22-11-2019 12:24 AM بتوقيت القدس المحتلة

تقرير الإنترنت ليوم الثلاثاء 03-02-2015

تقرير الإنترنت ليوم الثلاثاء 03-02-2015

أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت ليوم الثلاثاء 03-02-2015


أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت ليوم الثلاثاء 03-02-2015

ـ النشرة: بروجردي:حزب الله مستقل بقراره وخبراته العسكرية تجعل من الانتصار حليفه
اشار رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني علاء الدين بروجردي، الى ان "الاسرائيلي قام بعمل احمق في القنيطرة وكان من حق محور المقاومة ان يرد عليه، وما فعلناه لا يعبر عن اننا نرغب بأي تصعيد، وهذا ما عبر عنه الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصر الله بكل شفافية، بأن اي شخص يصاب بأي مكروه من "حزب الله" او من اللبنانيين، سوف يكون الرد قاسيا على اسرائيل في اي مكان وليس بالضرورة في نفس المكان الذي تم فيه الاعتداء". واكد بروجودي في حديث تلفزيوني الى تلفزيون المنار، ان "المقاومة هي محور موحد والجبهة موحدة ولهذا السبب سنكون ايضا نحن على جهوزية للرد على اي اعتداء اسرائيلي على هذا المحور"، معتبرا الى "اننا نثق بـ"حزب الله" ومنذ عام  1948 لم نجد مقاومة أقوى من "حزب الله" في ردع اسرائيل"، لافتا الى ان "حزب الله" تلقى الدعم من ايران وهو يستحق كل هذه الانتصارات، لانه مع الاخوة في حركة "حماس" جعل من اسرائيل الجبهة المهزومة، بعدد صغير من المقاتلين".
وشدد على انه "صحيح اننا نتفاوض مع اميركا، لكن نعتبرهم أعداء، متسائلا كيف نضغط على "حزب الله" الصديق والذي لدينا علاقة كبيرة معه للرد او لاتخاذ اي قرار، مؤكدا ان "حزب الله" مستقل بأخذ القرارات في السلم والحرب، وهو لا ينتظر اذن من احد، وهو يملك ما يكفيه من الخبرات والاسلحة لخوض حرب يكون فيها اانصر حليفا له"، موضحا ان "المفاوصات النووية هي مفاوضات تتعلق بالملف النووي فقط، ولن نسمح لاحد بربط أي ملف آخر بالملف النووي، ونحن تخطّينا مشكال كبيرة انجزنا الكثير بهذا الملف، ونحن أقوياء فيما يخص الملف النووي".


ـ OTV: سكرية: كلام نصرالله بخطابه الاخير تضمن رسالة ترفع مستوى الردع لاسرائيل
لفت عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب الوليد سكرية الى انه "عندما يتصاعد التهديد والمخاطر بشكل اكبر لا بد من التصعيد الى مستوى الردع"، مشيرا الى ان "كلام الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله في خطابه الخير تضمن رسالة ترفع مستوى الردع لاسرائيل". واضاف سكرية في حديث تلفزيوني، ان "عملية القنيطرة هدفت من خلالها اسرائيل لاقامة حزام امني ودور "حزب الله" منعها من اقامة هذا الحزام".
واشار سكرية الى ان "حزب الله انجز عمليته في مزارع شبعا وهي ارض لا يوجد عليها قوات "يونفيل" ولا جيش لبناني بل الجيش الاسلرائيلي المحتل".


ـ النشرة: زاده: تصديرنا لتقنية صناعة الصواريخ مكن أصدقاءنا من محاربة اسرائيل وداعش
أكد قائد قوة الجو الفضائي للحرس الثوري الإيراني العميد حاجي زاده أن بلاده اليوم وببركة دماء الشهداء وقدراتها الدفاعية في المجالات العسكرية واكتفائها ذاتياً على صعيد إنتاج المعدات العسكرية قد حققت الامن الوطني والداخلي، لافتاً إالى أن قدرات إيران على صعيد إنتاج المعدات العسكرية والدفاعية بلغت مرحلة تمكنها من تصدير هذه المنتجات إلى الدول الصديقة والجارة مثل العراق وسوريا و"حزب الله"، مشدداً على أنه خلال تصدير ايران تقنية صناعة الصواريخ وسائر المعدات إلى دول كسوريا والعراق وفلسطين و"حزب الله"، قد ساعدتهم في مواجهة اسرائيل وتنظيم "داعش" وسائر التكفيريين. وأوضح زاده في حديث تلفزيوني أن هذه القوة قد بلغت مرحلة على صعيد صناعة الصواريخ تستطيع معها إنتاج أنواع الصواريخ القصيرة والمتوسطة المدى بشكل واسع، مؤكداً أن بلاده بلغت الاكتفاء الذاتي بشكل كامل في حقول إنتاج المعدات والقدرات الرادارية وأجهزة الرصد، بحيث أصبحت قادرة على رصد العدو في السماء على أبعد نقطة واستهدافه.


ـ ليبانون ديبايت: النُصّرة" توزع المازوت على نازحين في جرود عرسال
أكدت مصادر مطلعة لموقع "ليبانون ديبايت" وجود تقارير ميدانية تُشير إلى أنَّ "مسلحي تنظيم "جبهة النُصّرة" في جرود بلدة عرسال يُوزعون المازوت على النازحين السوريين في جرود البلدة".
وفي هذا الاطار، سألت المصادر عن "كيفية وصول هذه الامدادات وعن كيفية حصول المجموعات المسلحة المُحاصرة في المبدأ على هذا الفائض من المواد النفطية حتى تتمكن من نقل جزء منه الى المخيمات". ورأت المصادر نفسها أن "هذا الامر في حال تأكَّد فهذا يعني امكانية وصول مواد اخرى وربما اسلحة إلى المنطقة الجردية".


ـ ليبانون ديبايت: هكذا سترد اسرائيل: هجومٌ على شبعا وسيطرة على البقاعين الغربي والأوسط
مصادر مطلعة تتحدث لـ"ليبانون ديبايت" عن احتمالات الردّ الاسرائيلي الذي "سيكون على الأرجح عبر الايعاز لتنظيم "جبهة النُصَّرة" لتقوم بهجوم كبير من منطقة القنيطرة السورية باتجاه بلدة شبعا اللبنانية، حيث ستكون قد وصلت إلى جنوب لبنان، لتبدأ هجوما شمالاً داخل الأراضي اللبنانية".
وتضيف المصادر: "الهجوم من شبعا سيصل الى القرى الدرزية في راشيا كفرقوق، عيحا، حيث من المتوقع حصول معارك عنيفة، إلا ان تخطي "النصرة" لتلك القرى سيجعلها على تماس مباشر مع قرى سنية، حيث تتوزع مخيمات النازحين السوريين في كل من القرعون وبر الياس، جب جنين، كفر زبد، الامر الذي سيؤمن للمجموعات المهاجمة بيئة حاضنة كبيرة تمكنها من التحصن في هذه القرى، والضغط عسكرياً على مدينة زحلة"..
وترى المصادر أنَّ "العملية العسكرية التي يقوم بها الجيش السوري و"حزب الله" في محيط منطقة الزبداني وقوسايا بهدف محاصرتها، تعني في أول الأمر محاولة القيام بعملية عسكرية استباقية نظراً لتوقعهم حصول السيناريو السابق الذكر، الأمر الذي يلغي سلفاً ما قد تحققه السيطرة على البقاعين لناحية محاصرة دمشق غرباً، ويجعل المهاجمين محاصرين من الجانب السوري من معدر وكفر يابوس وجديدة يابوس وهي قرى تقع غرب منطقة الزبداني"..
في المقابل لفتت أوساط مقربة من القوى السياسية الفاعلة في المنطقة ان "اجتماعاً عقد بين ممثلين عن هذه القوى مع ممثلين عن "حزب الله"، قبل عدة اشهر، طرحت خلاله هذه الفرضية بإعتبار أنَّ المنطقة الممتدة من بلدة شبعا وصولاً إلى البقاع الغربي هي نقطة ضعف عسكرية، الا ان الحزب طمأن المجتمعين بوجود تغطية عسكرية لكل تلك المناطق".

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت، وموقع المنار لا يتبنى مضمونها