24-11-2017 08:40 PM بتوقيت القدس المحتلة

تقرير الإنترنت ليوم الأربعاء 11-02-2015

تقرير الإنترنت ليوم الأربعاء 11-02-2015

أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت ليوم الأربعاء 11-02-2015


أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت ليوم الأربعاء 11-02-2015

- الكلمة اون لاين: موقع عبري يكشف نتائج التحقيق الصادمة...حول عملية شبعا
كشف موقع “واللاه” العبري، نتائج تحقيق أجراه الجيش الاسرائيلي حول عملية شبعا، وأفاد بأن الالية التي قتل فيها الجندي والضابط الاسرائيلي بصاروخ “كورنيت”، اطلقه حزب الله في مزارع شبعا قبل نحو 10 ايام، كان سيُقتل فيها 4 جنود لو أنها كانت مصفحة. وأوضح ان الصاروخ اخترق الالية من الجهة الاولى وخرج من الجهة الثانية وانفجر خارجها، مما أدى الى مقتل اثنين فيما جرح الاثنان الاخران اللذان كانا في المقعد الخلفي.
ويقدر قادة الجيش، بحسب الموقع، بأن الصاروخ كان سيقتل بقية الضباط والجنود لو كانت الالية مصفحة، لأن القوة الانفجارية للصاروخ كانت ستبقى داخلها. ولفت الى أن سرعة خروج بقية الضباط من الاليات الاخرى منعت حصول كارثة أكبر بكثير مما حصل. واضاف التقرير أن قائد الفرقة الـ91، العميد موني كاتس، المرابطة على الحدود مع لبنان، سيقدم نتائج التحقيق بشأن العملية الى قائد المنطقة الشمالية اللواء افيف كوخافي، التي ادت الى مقتل أمر السرية الرائد يوحاي كلنغل، والجندي الرقيب اول دور حاييم نيني.
ونقل عن مصادر رفيعة في الجيش انه بعد أن يقدَّم التحقيق ونتائجه الى اللواء كوخافي، من الممكن أن يُطلب استكماله قبل نقله الى رئيس اركان الجيش بني غانتس. وسيجمل الاخير التحقيق ويتخذ قرارات تتصل بالادارة المهنية حول الحادثة. وبعد ذلك فقط سيجري تسليمه لعائلتي الجنديين القتيلين. وفي ما يتعلق بعبور موكب الاليات التي استهدفها حزب الله في الطريق المكشوفة للصواريخ المضادة للدروع، لم ينته التحقيق حتى الان.
وينقل التقرير عن جهات عسكرية تأكيدها ان شعبة الاستخبارات نقلت انذارا حول امكانية حصول عملية في المنطقة خلال مدى زمني قريب جدا، ردا على اغتيال عناصر حزب الله وضابط ايراني في القنيطرة، ولكن برغم ذلك، لم يُغلق الطريق الذي مرت عليه الاليات.
وتعقيبا على التقرير، رأى الناطق باسم الجيش أنه “في نهاية التحقيق سيجري استخلاص العبر وبلورة الخلاصات المطلوبة”. ولفت التقرير الى أن قائد الكتيبة التابعة للواء جفعاتي، المقدم كوبي برآل، حصل على الموافقة، للسير في المسار الذي سلكه وتعرض فيه للهجوم، من قائد اللواء المناطقي 769 العقيد دان غولدفوس.


- الحدث نيوز: الجيش السوري وحزب الله يطلقان معركة غرب دمشق
توازياً مع إعلان جماعات مسلحة معركة ضد الجيش السوري في ريف درعا، أعلن الاخير عملية عسكرية في ريف دمشق الغربي الممتد من الغوطة الغربية حتى مشارف ارياف درعا. وتهدف العملية العسكرية إلى كسر المسلحين في الجبهات المتاخمة لدرعا ومنع الاتصال الجغرافي بين الجهتين ما يوفر تأميناً لغربي دمشق والغوطة الغربية من اي تمدّد مسلح نحوهما آتياً من “درعا” التي تشهد فورة في عمل التنظيمات الارهابية بفضل الدعمي الاردني – الاسرائيلي الواضح على تلك الجبهات. وعمل الجيش يوم أمس، على إستهداف المسلحين مقارهم، وتحركاتهم في كلٍ من “دير ماكر، الهبارية، الدناجي، سبسبة، دير العدس، حمريت، كفرناسج، عاعص والطيحة”. ويُسيطر على هذه الجبهات كتائب من بقايا ميليشيات الجيش الحر وجماعات تقاتل تحت فكر تنظيم “القاعدة” الارهابي. وشارك في مؤازرة الجيش السوري، سلاح الجو الذي قصف مناكف في الدناجي ودير ماكر بعنف، فيما ذكرت مصادر أخرى ان وحدات من “حزب الله تؤازر الجيش السوري ميدانياً”. أماكن في منطقة دير ماكر بريف دمشق الغربي والتي تشهد اشتباكات بين قوات النظام مدعمة بحزب الله اللبناني ومقاتلين ايرانيين من جهة، والفصائل الإسلامية والفصائل المقاتلة من جهة أخرى، كما قصفت قوات النظام أماكن في منطقة الدناجي بالريف الغربي، في غضون ذلك، إستهدف الجيش مسلحين في الجزئين الشمالي والشرقي من مدينة داريا بغوطة دمشق الغربية، كما إستهدف اهدافاً على اوتستراد السلام الذي اعلنه مسلحون “منطقة عسكرية”، وفق ما ورد في بيان لميليشيات الجيش الحر في المنطقة الجنوبية.


- الكلمة اون لاين: الخطة الأمنية في البقاع صباح الخميس وحزب الله يدعمها بقوة
يبدأ تنفيذ الخطة الأمنية للبقاع في موعد حدد مبدئياً في 12 شباط الحالي، أي صباح الخميس، بعدما استكملت التحضيرات لها، وإنتهى إعداد كل التجهيزات اللوجستية البشرية والمادية، حيث سيشارك فيها نحو ألفي عنصر مشتركين بين جيش وقوى أمن داخلي وأمن عام، وقد حددت مهام هذه القوة المشتركة بفرض الأمن وملاحقة الفارين من وجه العدالة، وتطبيق القوانين.
هذه الخطة، التي بحثت في الجولة الخاصة من الحوار بين "تيار المستقبل" و"حزب الله"، تتزامن مع ما اتفق عليه من إزالة الإعلام الحزبية والشعارات من المدن الرئيسية في بيروت وطرابلس وصيدا، مما يساعد في تخفيف الإحتقان المذهبي، بعدما نجح الجيش في إزالة البؤر الأمنية في عاصمتي الجنوب والشمال، بإجتثاث المربع الأمني للشيخ أحمد الأسير في مسجد بلال بن رباح في عبرا - شرق صيدا، وفي إزالة الوجود المسلح في طرابلس لا سيما في باب التبانة وجبل محسن.
ففي البقاع ستكون الخطة الأمنية سهلة التنفيذ، وفق ما تقول مصادر سياسية بقاعية حليفة "لحزب الله"، وسيدخل الجيش والقوى الأمنية إلى كل البؤر التي يلجأ إليها المجرمون ومروجو المخدرات وسارقو السيارات وخاطفو المواطنين لقاء فدية إلخ...
فالوضع الأمني في البقاع لا سيما في شماله في محافظة بعلبك - الهرمل، ليس سياسياً، إذ لا تحصل اشتباكات ذات طابع سياسي أو حزبي أو طائفي ومذهبي، بل يوجد تاريخياً عناصر تقوم بأعمال إجرامية، ومنذ الخمسينات كانت توضع لهذه المنطقة الخطط الأمنية، وقد قام الرئيس فؤاد شهاب بخطوات إيجابية تجاه العشائر لضمهم إلى الدولة وتشجيعهم على الإنخراط فيها، لاسيما في المؤسسة العسكرية لتأمين فرص عمل، وتحقيق مشاريع انمائية، حيث تشير المصادر إلى أن الخطة الأمنية قد يرافقها- قضائياً- إلغاء مذكرات توقيف عن أشخاص غير خطيرين.
وفي هذا الإطار، فإن مصادر أمنية بارزة في "حزب الله"، تكشف لموقع "الكلمة أون لاين" أن الحزب هو الرابح من إنجاز الخطة الأمنية، لأنه يجري تحميله عبء الوضع الأمني المتفلت، وهو أول المتضررين من عصابات الإجرام، وأن بيئته الشعبية تطالبه بالخلاص منها، لكن الحزب لايريد أن يدخل بمشكلة مع العشائر، وهو يدعم قيام الدولة بالمهمة وسيعمل على انجاح الخطة الأمنية، وبالتالي فإن المناخ الشعبي سيساعد القوة العسكرية والأمنية على تعقب المطلوبين، وقد سبق إقرار الخطة الأمنية إقدام الأجهزة الأمنية على توقيف مطلوبين حتى ان بعضهم قتل، ولم تلق من الحزب إلا الدعم الكامل.


- النشرة: فرنجية: مبدأ المناصفة بين المسلمين والمسيحيين هو أساس وحدة بلدنا
أكد المسؤول الاعلامي لتيار "المردة" المحامي سليمان فرنجية  أنه "اصبح هناك قناعة عند "حزب الله" بأن المسيحي هو شريك حقيقي في بناء هذا الوطن، واليوم الساحة السنية تشهد حالة تكفيرية معينة، لكن "تيار المستقبل" لديه حملة اليوم، والظهير الاساسي لديه هم "حزب الله" و"حركة امل" و"التيار الوطني الحر" و"المردة"، ما يعني اننا في حالة تكامل وطني، وهذا اهم شيء لاستمرار تيار المستقبل، لذا لا يجب التعامل مع الوجود المسيحي في لبنان على أنه أمر هامشي"....


- النشرة: وهبي: ما يهدف إليه "المستقبل" من الحوار هو في مصلحة كل اللبنانيين
اعتبر عضو كتلة "المستقبل" النائب أمين وهبي في حديث صحفي أن "ما تم إنجازه في حوار "المستقبل" و"حزب الله" حتى الآن قليل بالنسبة لما يتطلع إليه اللبنانيون وبما يجب إنجازه من ملفات شائكة"، مؤكدا "ألا عودة عن الحوار لأنه خيار دائم للمستقبل".
ورأى وهبي أن "ما يهدف إليه "المستقبل" من الحوار هو في مصلحة كل اللبنانيين بمن فيهم جمهور "حزب الله" الذي سيدرك ذلك في النهاية"، مشددا على أهمية "هدف خفض التوتر المذهبي ومحاولة الوصول إلى رئيس توافقي للجمهورية".
وأشار وهبي إلى "صعوبة رافقت حملة إزالة الصور والشعارات الحزبية من المناطق"، مؤكدا "دعم وزارة الداخلية في إجراءاتها".
وعن ما حدث في طرابلس، دعا إلى "التفريق بين القيم الدينية التي يعتز بها الجميع، وبين الشعارات الحزبية التي قد تستغل من قبل طابور خامس لتعزيز الفرقة"، مجدداً رفضه "لأي سلاح غير شرعي، والمعارض لتشريع تورط "حزب الله" في سوريا".
واشار الى أن "الخطة الأمنية ستشمل البقاع كغيرها من المناطق"، لافتا إلى أن "تحديد ساعة الصفر لتنفيذها هو تفصيل تقني يجب أن يبقى سريا وأن يعود إلى الأجهزة الأمنية"، موضحاً أن "موضوع سرايا المقاومة سيطرح على الحوار حتى لو حاول "حزب الله" عدم تقديم التنازلات"، مؤكدا أن "الحوار لا يزال بحاجة إلى وقت للتوصل إلى نتائج بهذا الخصوص".


- النشرة: عبيد: ورقة التفاهم بين حزب الله والتيار أعادت للميثاق الوطني ركيزته
إستعرض الكاتب السياسيّ في موقع "النشرة" جورج عبيد في حديث لقناة "المنار"، دور رئيس تكتل "التكتل والتغيير" ميشال عون والبطريرك الماروني بشارة الراعي في القفزات النوعيّة في ترسيخ الهوية المشرقيّة للموارنة بالعمق السياسيّ من خلال زيارة عون والبطريرك لسوريا، وبخاصة عون للأديرة من صيدنايا إلى معلولا وصولاً إلى دير مار مارون في براد حلب.
وأكد عبيد أنّ الموارنة في لبنان هم جوهر الحضور المسيحيّ المشرقي، ولا يستقيم الحضور إلاّ بوحدتهم نافيًا أن يكون لقفزة العماد عون أو البطريرك الراعي أي تأثير لتعرّض مسيحيي سوريا والعراق للتهجير من قبل القوى التكفيريّة الإرهابيّة، لأن مشروع تلك القوى صهيونيّ بامتياز وهو هادف لاقتلاع المسيحيين من جذورهم.
وردًّا على سؤال حول الربيع العربيّ وما أنتجه قال: "الربيع العربيّ لم يأت بالضياء ولم تزهر الأرض بالورود والزهور، بل تحوّل إلى عاصفة سوداء هدف من سلبه من مسارّه المشتهى إلى الانقلاب على الواقع الجيو-سياسيّ الذي عرف به المشرق العربيّ، ورميه في الخلل العدميّ، بلغ الخلل نحو تهديد الدول كانت عذّت الإرهاب بأمنها وسلامها.
ورأى عبيد ان "ورقة التفاهم أعادت للميثاق الوطني ركيزته لأنها قابلة في مفرداتها لتكون صيغة حيّة متحرّكة في السياق السياسيّ إلى المزيد من الانبلاج، وقد أثبتت نجاحها في العديد من المطبّات التي اجتازها لبنان".
ولفت عبيد إلى خطة إسرائيليّة منهجية تشاء زرع شرائط حدوديّة تحرسها القوى التكفيريّة من سلسلة جبال لبنان الشرقيّة إلى السلسلة الغربيّة وصولاً إلى الجولان وسيناء مؤخّرًا، داعيا إلى توحيد الجبهات العربيّة من الأردن إلى لبنان فسوريا والعراق في مواجهة التكفيريين.


- ليبانون فايلز: السفير الروسي الكسندر زاسبيكين: لتعزيز استقرار لبنان وحلحلة القضايا الداخلية بالحوار
... وقال: "تدعو روسيا الى تعزيز الأمن والاستقرار في لبنان وحلحلة القضايا الداخلية من خلال الحوار والتوافق. وفي ظل التصاعد الأخير في مثلث لبنان - سوريا - إسرائيل نؤكد مرة أخرى أنه من الضروري تأمين تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 1701 الذي تخرقه إسرائيل وعلى المجتمع الدولي أن يقف الموقف المتوازن الذي يحول دون تصعيد التوتر"....


- الوطنية: توقيف فراس حاطوم في تركيا
أوقف الحرس الحدودي التركي الزميل فراس حاطوم والمصور روني رميتي، أثناء تصويرهما حلقة وثائقية عن عين العرب - كوباني.

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز ما جاء في مواقع الإنترنت، وموقع المنار لا يتبنى مضمونها