24-02-2019 12:47 AM بتوقيت القدس المحتلة

تقرير الأربعاء الإذاعي الصباحي الثامن والعشرين من أيلول 2011

تقرير الأربعاء الإذاعي الصباحي الثامن والعشرين من أيلول 2011

أبرز ما جاء في الاذاعات المحلية ليوم الأربعاء الثامن والعشرين من أيلول 2011

عناوين
ركزت إذاعة لبنان الحر على كلام الرئيس ميقاتي للصحافيين المعتمدين في الأمم المتحدة، وردود الفعل عليه حول تمويل المحكمة، وبيان قمة دار الفتوى، ومواقف العماد عون. واستهلت النشرة بكلام ميقاتي.
بينما تصدر عناوين إذاعة صوت المدى بحث مجلس الأمن لطلب عضوية فلسطين، ومواقف ميقاتي والقمة الروحية، ومواقف عون وبه استهلت النشرة.
أما إذاعة الشرق فتصدر عناوينها قمة دار الفتوى ومواقف كتلة المستقبل، وكلام ميقاتي. واستهلت النشرة ببيان القمة الروحية.
ركزت إذاعتي صوت لبنان الموجة 93 فاصل 3 وصوت لبنان الكتائبية على بيان القمة الروحية وتسريب كلمة الراعي، ومواقف ميقاتي لبان حول تمويل المحكمة، وكلام العماد عون.


مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الموجة 93 فاصل 3
الأجواء السياسية في لبنان مستمرة باتجاهين: مع وضد حتى داخل مكونات الحكومة مع وضد تمويل المحكمة وفي الصالونات السياسية مع وضد مواقف البطريرك الراعي.
في موضوع المحكمة وفيما اكد الرئيس ميقاتي من نيورك الإلتزام بالتمويل أعلن العماد عون من بيروت عن رفض التمويل عبر الحكومة داعيا ميقاتي إلى تمويلها من جيبه.
وفي المشهد السياسي المرتبط بمواقف سيد بكركي بقيت التفاعلات على خلفية ما أعلنه البطريرك الراعي من باريس والذي عاد إلى الواجهة في ضوء بث الكلمة التي كان يفترض أن تكون ضمن الجلسة المغلقة في القمة الروحية في دافر الفتوى بالأمس.
أما اليوم فتتجه الأنظار نحو بكركي أيضا والموقف المرتقب في البيان الشهري لمجلس المطارنة الموارنة الذي سيلتئم ظهرا.


مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الكتائبية
فلسطين وسورية في الاستحقاقات الإقليمية وثالثهما تمويل المحكمة الدولية في الاستحقاقات الداخلية اجندة عمل في مجلس الأمن الدولي حملت الأجوبة اللبنانية التالية:دعم لحق فلسطين في العضوية الكاملة في الأمم المتحدة رفض للتصويت على أي عقوبات ضد سورية وان كان لبنان سيلتزم بها في وقت تعد الدول الأوروبية مشروع قرار  جديد يلوح بعقوبات ضد سورية والتزام لبناني بقرارات الشرعية الدولية والمحكمة الدولية الخاصة في لبنان الذي لا يتطابق مع مواقف داخلية وخصوصا للعماد ميشال عون الذي دعا الرئيس ميقاتي وشقيقه إلى تمويل المحكمة الدولية.
بهذه النقاط يمكن تلخيص يوم رئيس الحكومة نجيب ميقاتي في نيورك الذي توجه بلقاء الأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون بعدما ترأس جلسة مجلس الأمن الدولي.
من نيورك إلى بيروت حيث حاكت القمة الروحية الإسلامية المسيحية هواجس وكان تجنب للقضايا الخلافية والملفات لاسيما منها مقولة مثلث الجيش والشعب والمقاومة والمحكمة الدولية والوضع في سورية بل كان تأكيد على المواطنة والمناصفة فيما تتجه الأنظار اليوم إلى اجتماع مجلس المطارنة الموارنة وما سيصدر عنه اما كتلة المستقبل فقد توقفت باستغراب عند ابتداع حزب الله مهام جديدة لسلاحه ليطال حماية الأمن والثروات الوطنية والسياحية والعيش المشترك وهي نظرية جديدة وصفها الرئيس أمين الجميل بالمضحكة المبكية.


دعا وزير الإقتصاد والتجارة نقولا نحاس في حديث لصوت لبنان الكتائبية إلى الكف عن السجال في موضوع تمويل المحكمة، مشيرا إلى ان الكل اوضح رأيه والموضوع يجب أن يطرح على مجلس الوزراء للاتخاذ القرار.

وعن اعتراض العماد عون على التمويل قال نحاس "ان قرار فريق من الحكومة ليس قرار كل الحكومة"مشيرا إلى ان قرار الحكومة يعبر عنه مجلس الوزراء ورئيسي الجمهورية والحكومة اللذين كانا واضحين في تأكيد التزام لبنان بالقرارات الدولية.

أعتبر النائب عماد الحوت في حديث لإذاعة الشرق أن هناك عملية تخويف تقوم بها الأنظمة للمسيحيين من المسلمين كي تستخدمهم كوقود في معركتها، ودعا إلى اعتماد منطق المواطنة، ودعا إلى اعطاء الرئيس ميقاتي فرصة لترجمة مواقفه في تمويل المحكمة. ورفض الحوت قانون الانتخاب الداعي لانتخاب كل طائفة ممثليها. واتهم الحوت فريقا بالهيمنة على وزارة الخارجية طوال عقود من الزمن لإظهار لبنان بطريقة نمطية معينة ومربوطا بتحالفات إقليمية.

رحب النائب عمار حوري في حديث لصوت لبنان الكتائبية بمواقف الرئيس ميقاتي في نيورك حول تمويل المحكمة الدولية وقال"نسمع سلسلة من الأقوال الإيجابية من ميقاتي ولا زلنا ننتظر الأفعال خاصة وأن اصوات من شركاءه في الحكومة لا يزالون يشكلون نشاذ ويشوشون على التمويل. وأكد حوري أن اللقاء الذي حصل بين مفتي الجمهورية والرئيس السنيورة ساهم بتوضيح التباين في وجهات النظر الذي ساد مأخرا حول بعض المواضيع. ووصف حوري بين القمة الروحية بأنه طيب لأنه أكد على الثوابت وقال"البيان تجنب التطرق إلى المحكمة والسلاح تلافيا لأي خلافات محتملة في النقاش وصيغة البيان تتناسب مع قمة روحية مهمتها أن تجمع وتبرز نقاط الألتقاء بين اللبنانيين.

كشفت معلومات لصوت لبنان الكتائبية أن جهاز أمن المطار تمكن فجر أمس من القاء القبض على رجل وامرأة كانا يحاولان السفر إلى بريطانيا عبر جوازات سفر مزورة. وبينما كانا الرجل وزوجته بقومان باجراءات السفر للمغادرة إلى بريطانيا اشتبه موظفو المطار بهما فاتصلوا بجهاز أمن المطار الذي بدورهم سلمهما إلى الأمن العام الذي واثناء التحقيق معهم اكتشف بأن بحوزتهما جوازات سفر مزورة فعمد إلى توقيفهما وتجري منذ الأمس التحقيقات معهما لتبيان حقيقة سفرهما إلى بريطانيا.