23-03-2019 04:49 PM بتوقيت القدس المحتلة

استراليا وضعت "انتحاريا محتملا" تحت الرقابة بعد توجهه الى الشرق الاوسط

استراليا وضعت

تتحقق السلطات الاسترالية من مدى صحة معلومات حول قيام مراهق استرالي، كان وضع تحت الرقابة والغي جواز سفره، بتفجير نفسه في العراق

 

تتحقق السلطات الاسترالية من مدى صحة معلومات حول قيام مراهق استرالي، كان وضع تحت الرقابة والغي جواز سفره، بتفجير نفسه في العراق، وفق ما قال مسؤولون الخميس، تزامنا مع تقارير حول تركه لمواد متفجرة في منزله قبل مغادرته البلاد.

وتظهر صورة نشرت على الانترنت واخذت من شريط دعائي لتنظيم "داعش"، سيارة بيضاء وفي الكادر صورة اخرى لشاب يجلس في مقعد السائق يبدو انه جايك بيلاردي من ملبورن في استراليا.

ويبدو ان الصورة تظهر الشاب البالغ من العمر 18 عاما والمعروف ايضا بأبي عبد الله الاسترالي، التقطت قبل الهجوم الذي استهدف وحدة في الجيش العراقي في غرب البلاد، وتجدر الاشارة الى انه لا يمكن التأكد من صحة تلك المعلومات من مصادر مستقلة.

وقالت وزيرة الخارجية الاسترالية جولي بيشوب "استطيع ان اؤكد ان الحكومة الاسترالية تسعى اليوم الى التأكد بشكل مستقل من تقارير حول مقتل المراهق من ملبورن جايك بيلاردي البالغ من العمر 18 عاما في تفجير انتحاري في الشرق الاوسط".

واضافت بيشوب "اذا تم التأكد من هذه التقارير، فان الامر سيكون عبارة عن مثل مأساوي آخر لشاب استرالي تم جره الى موت اتسم بالعنف وفقدان الوعي من قبل منظمة ارهابية وحشية تهدف الى فرض المعاناة والبؤس، ليس فقط في العراق وسوريا، وانما ابعد منهما".