26-03-2019 10:18 PM بتوقيت القدس المحتلة

جاليات ترفض الحرب على اليمن من ملبورن الاسترالية

جاليات ترفض الحرب على اليمن من ملبورن الاسترالية

شهدت عاصمة ولاية فيكتوريا الاسترالية ملبورن تظاهرة، صباح اليوم الاحد، شارك فيها نشطاء وعدد من الجاليات العربية والاجنبية رفضاً للعدوان على اليمن المتواصل منذ عشرة أيام

شهدت عاصمة ولاية فيكتوريا الاسترالية ملبورن تظاهرة، صباح اليوم الاحد، شارك فيها نشطاء وعدد من الجاليات العربية والاجنبية رفضاً للعدوان على اليمن المتواصل منذ عشرة أيام، مؤكدين على ضرورة حل الأزمة بإطلاق حوار جاد بينهم بعيداً عن التدخلات الاجنبية أو الضغط العسكري.
 
وحمل المتظاهرون صور للضحايا وصور يمنية واعلام اليمن ورددوا هتافات ضد التدخل العسكري مطالبين بضرورة وقف الحرب ووقف الغارات اليومية على الاراضي اليمنية.

وقال بيان التظاهرة، الذي تلاه الناشط البحريني يحيى الحديد، إن "عشرة أيام مضت من تعاون قوى الشر والعدوان الأجنبية بقيادة النظام السعودي، ضد المدنيين في الأراضي اليمنية، وأمام مرأى ومسمع من المجتمع الدولي، الذي يلوذ بالصمت إزاء ما يجري من سفكٍ لدماءِ الأبرياء من الأطفال والنساء، واستهدافٍ للبنية التحتية والمصادر الغذائية، وشتى صنوف الانتهاكات الإنسانية، والخارجة عن إطار الأخلاق وشرف العروبة التي تدّعيها عائلة آل سعود ومن تبعها في هذه الجرائم، والهجمات البربرية".

وتابع أن "العدوان الأجنبي الغاشم على الشعب اليمني، والتدخل السعودي السافر في العديد من الدول، واضحةٌ معالمهُ وأجندتهُ مفضوحة، تلك الأجندة الطائفية القذرة، الذي أسس النظام السعودي عرشه بها، وقد عانت الكثير من الدول العربية جرّاء همجية ووحشية العناصر التكفيرية الإرهابية من التي تصدرها السعودية، والتي باركتها الإدارة الأمريكية وشجعتها، رعاية لمصالحها، والحفاظ على بقاء الكيان الصهيوني المحتل للأراضي الفلسطينية".

وطالب البيان الأمم المتحدة بالتدخل الفوري لإيقاف هذه الجرائم، وتحمّل مسؤوليتها الدولية إزاء ما يجري على الشعب اليمني، وتقديم المتورطين في هذه الجرائم للعدالة الدولية.