21-10-2019 01:47 AM بتوقيت القدس المحتلة

رينزي: لا حل لمشكلة الهجرة السرية اذا لم يتحقق السلام في ليبيا

رينزي: لا حل لمشكلة الهجرة السرية اذا لم يتحقق السلام في ليبيا

دعا رئيس الوزراء الايطالي ماتيو رينزي الى معالجة مشكلة الهجرة السرية "من جذورها" عن طريق معالجة الوضع في ليبيا، مؤكدا انه طالما استمر النزاع في هذا البلد فان الهجرة السرية ستتواصل من سواحله نحو اوروبا.


دعا رئيس الوزراء الايطالي ماتيو رينزي الى معالجة مشكلة الهجرة السرية "من جذورها" عن طريق معالجة الوضع في ليبيا، مؤكدا انه طالما استمر النزاع في هذا البلد فان الهجرة السرية ستتواصل من سواحله نحو اوروبا.

وقال رينزي خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره المالطي جوزف موسكات، انه "عوضا عن الفزع من احتمالات وصول مهاجرين جدد علينا ان نعالج المشكلة من جذورها اي الوضع في ليبيا". واضاف "بدون سلام في ليبيا فان الهجرة ستتواصل".

وشدد رينزي على ان المشكلة الناجمة عن الوضع الليبي الراهن لا يجب ان تظهر وكأنها محصورة بايطاليا او مالطا، وانما يجب على الاتحاد الاوروبي بأسره ان يبذل قصارى جهده بالتعاون مع المجتمع الدولي لحل الازمة في هذا البلد.

وتابع "اذا لم يتحرك الاتحاد الاوروبي لمواجهة هذا التحدي، فسيشكل هذا هزيمة لمؤسساته"، مذكرا بأن اعداد المهاجرين السريين عبر البحر من سواحل شمال افريقيا زادت كثيرا منذ تدهورت الاوضاع في ليبيا.

وحذر رئيس الوزراء الايطالي الاتحاد الاوروبي من مغبة ارتكاب خطأ عدم اعتبار البحر المتوسط مسألة مركزية، مؤكدا ان "السياسة الخارجية يجب ان تقوم ايضا على مساعدة دول اخرى".

من جهته، قال رئيس الوزراء المالطي ان "ليبيا مهمة لنا كما هو كل المتوسط"، مؤكدا انه لا يمكن ان يكون هناك سلام في اوروبا اذا لم يكن هناك سلام في المتوسط.