22-01-2018 12:09 PM بتوقيت القدس المحتلة

السعودية: ترقيع فشل " #عاصفة_الحزم " بحدث يهز الداخل

السعودية: ترقيع فشل

أكثر ما كان لافتاً بالنسبة للسعوديين يوم أمس، أن إعلان وزارة الداخلية السعودية عن إحباطها عملاً إرهابياً يقف خلفه تنظيم داعش التكفيري

أكثر ما كان لافتاً بالنسبة للسعوديين يوم أمس، أن إعلان وزارة الداخلية السعودية عن إحباطها عملاً إرهابياً يقف خلفه تنظيم داعش التكفيري، أتى مؤكداً كلام مقدم "برنامج فتنة" الشاب السعودي عمر بن عبد العزيز (عمر الزهراني) الذي حذر، قبل يوم، من أن تلجأ السلطة السعودية لافتعال حدث داخلي بهذف الترقيع على فشل عاصفة الحزم.

"محاولة ترقيع فشل #عاصفة_الحزم بحدث يهز الداخل سبقكم بها العادلي ومحمد ابراهيم بمصر وفضحوا"، كتب الشاب السعودي المعروف بجرأته على انتقاد سياسات المملكة.

وقال: "أكتب تغريداتي هذه إبراء للذمة عشان حركات حبيب العادلي القذرة ما تصير عندنا.."، متوقعاً أن يحدث "عمل ارهابي وتمسك خلية كاملة بعدها بساعتين"، وعلق على ذلك بالقول: "ترا شكلكم بيطلع بايخ جدا .. غيروا السيناريو واتقوا الله في الدماء."

وتحدث عمر بن عبد العزيز عن وزارة الداخلية، مستهزئاً: "وزارة الداخلية لديها قائمة بأسماء أشخاص ينوون القيام بأعمال إرهابية وحتى الآن لم تقم بالقبض عليهم !! غريبة ممكن ينتظرون ساعة الصفر".

وختم مغرداً: "قريباً: حملة ضخمة على الإرهاب بالسعودية وملاحقة مطلوبين ومتهمين وخلايا نائمة"... "قريبا : قائمة بأسماء مطلوبين أمنياً...معليش سبقناكم واذا تبغونا نكمل الفيلم نكمله".

ويوم أمس الجمعة، أعلنت وزارة الداخلية السعودية عن ضبطها لأحد الارهابيين الذي اعترف بتلقيه أوامر ودعم من تنظيم داعش لتنفيذ مخططات ارهابية، وطبقاً للسيناريو الذي رسمه المغرد السعودي، قالت الداخلية أيضاً إنها تمكنت من تحديد هوية مواطن سعودي آخر تابع للتنظيم. وختم بيان الداخلية بالقول: "هذا وتود وزارة الداخلية التنويه إلى أنه سيتم الإعلان في الأيام القادمة عن مجموعة من الوقائع الامنية التي جرى ضبطها وإفشال ما كان يخطط له من وراءها".

وبعد إعلان الداخلية، أعاد المغرد السعودي المعروف باسم "مجتهد" تغريد ما ذكره عمر عبد العزيز، معلقاً: "هذه التغريدات نشرها عمر الزهراني أمس أي قبل بيان الداخلية بيوم تقريباً".


كما أعاد مجتهد تغريد تغريدة لناشط سعودي آخر باسم "الخــان إبراهـــيم'،" الذي نقل كلام عمر بن عبد العزيز وبيان الداخلية السعودية، وكتب: "حاجة غريبة يا جماعة، وكأن الداخلية تطبق توقعات عمر الزهراني!"

وعمر بن عبد العزيز أو عمر الزهراني هو شخصية متابعة في الداخل السعودي. يقدم الشاب السعودي (24 عاماً) "برنامج فتنة" من مقر إقامته في كندا، وهو ما يساعده على تناول الأمور التي تخص السعودية والعائلة المالكة وحاشية الملك، منتقداً كثيرٍ من التصرفات والممارسات التي تمارس في المملكة دون أن يتجرأ أحد على انتقادها.

مجتهد: محاولات محمد بن نايف لاستعادة دوره

من جهته، اعتبر "مجتهد" أن وزير الداخلية السعودي محمد بن نايف بدأ يتحول "إلى شخصية تشريفات وتتحول القوة لابن سلمان ولوحظ ذلك في زيارة نوازشريف فكل الجزء المهم من الزيارة مع بن سلمان".

وقال إن "التأليفات الأخيرة في قصة السيارات المشركة وتفجيرات المولات هي محاولة مستميتة من بن نايف لاستعادة حضوره بعد أن أخذ عليه بن سلمان الجو"، على حد تعبير "مجتهد".

وتابع: "ويفيد القريبون من بن نايف أنه يعيش حالة ترقب وقلق لأنه رغم دهائه وقدرته على الكيد والتضليل عاجز عن الحد من استحواذ بن سلمان على كل شيء".