19-04-2019 01:23 AM بتوقيت القدس المحتلة

تقرير السبت الإذاعي الصباحي الثاني والعشرين من تشرين الأول 2011

تقرير السبت الإذاعي الصباحي الثاني والعشرين من تشرين الأول 2011

أبرز ما جاء في الاذاعات المحلية ليوم السبت 22-10-2011

أبرز ما جاء في الاذاعات المحلية ليوم السبت 22-10-2011

عناوين
ركزت كل الإذاعات على تداعيات مقتل القذافي، والتطورات السورية، وتمديد حزب الله شبكة هاتفية في ترشيش عنوة،وموضوع تمويل المحكمة، وملف ترقية الضباط، والإعلان عن وفاة سلطان بن عبدالعزيز.


مقدمة نشرة أخبار إذاعة لبنان الحر
المشهد الإقليمي يتوزع بعد مقتل الرئيس الليبي معمر القذافي بين اليمن في ضوء تنامي الدعوات لتنحي الرئيس صالح وبين سورية التي تشهد دعوات مماثلة فالحصيلة الثقيلة لجمعة شهداء المهلة العربية في سورية والتي بلغت 30 قتيلا تشكل دليلا آخر على فشل الطروحات الإصلاحية والوعود التي يطلقها الرئيس الأسد.
في وقت ينتظر ان تتصاعد وتيرة الاجراءات والعقوبات الدولية في حق نظامه.
اما محليا وإلى جانب السجالات المعروفة فتوقف المراقبون عند مسألة أصرار حزب الله على مواصلة العمل بتمديداته الهاتفية الخاصة في بلدة ترشيش مقابل رفض الأهالي لذلك وصمت غريب او كلام ملتبس من المسؤولين الرسميين حيال محاولات ترسيخ الدولة ضمن الدولة.
وقبل الدخول في التفاصيل نتوقف عن غياب ولي العهد السعودي سلطان بن عبدالعزيز الذي عرف بعلقته المتينة بالولايات المتحدة الأمريكية وقد توفي فيها ما يفتح الباب واسعا امام تعيين خلف له بين اسماء عدة في مرحلة حساسة.
واعلن عن وفاته في نيورك ويتلوى وزارة الدفاع وعمره 86 عام.


مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الكتائبية
تكريس انهاء حقبة معمر القذافي سياسيا في ليبيا يرتبط بموعدين:الأول بعد ظهر غدا مع إعلان المجلس الانتقالي الليبي التحرير من بنغازي، والثاني مع إعلان الحلف الأطلسي عن انهاء عملياته العسكرية فوق ليبيا في الحادي والثلاثين من الشهر الحالي في وقت تفاعلت دوليا ظروف مقتل الزعيم الليبي معمر القذافي والتي دفعت بالأمم المتحدة إلى مطالبة سلطات المرحلة الانتقالية بفتح تحقيق في ملابستها.
وفي حين يبقى الوضع في ليبيا محور تساؤلات عما ستكون عليه المرحلة المقبلة، اندفع الوضع في اليمن وسورية بقوة إلى الواجهة الدولية مع مطالبة مجلس الأمن الدولي الرئيس اليمني علي عبدالله صالح بالتنحي والتوقيع على المبادرة الخليجية في حين اخذت التظاهرات في سورية ضد النظام نفسا من المشهد الليبي على وقع دعوة امريكية للرئيسين السوري واليمني إلى الاتعاظ من المثل الليبي.
في لبنان الخلافات السياسية التي تعمق الشرخ الحكومي تتنقل من ملف إلى آخر فمن تمويل المحكمة المؤجل إلأى الكباش القائم حول قرار زياد  الأجور مرورا بالسجالات الأخيرة العونية الجنبلاطية على طاولة مجلس الوزراء ووصلا إلى ملف انقسامي جديد تحت عنوان مرسوم ترقيات الضباط الذي تم تجميده بسبب الأعتراض على ترقية رئيس فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي العقيد وسام الحسن.
في هذا الجو قفز إلى الواجهة موضوع استباحة حزب الله للاملاك العامة عبر معاودة تحركه لتمديد شبكة اتصالاته في بلدة ترشيش وسط معارضة من اهالي البلدة.
يقفل الأسبوع السياسي على اجواء داخلية ملبدة ليس فقط على خلفية املفات والعناوين الساخنة المتراكمة بل أيضا على خلفية الهزات داخل الحكومة في ضوء الجلسة الأخيرة لمجلس الوزراء والذي يستعد لعقد جلسة مخصصة للسياحة  فقط الثلاثاء المقبل في حين ان مصير الجلسة العادية الأربعاء لم يحسم بعد.
وإلى السخونة داخل الحكومة على جبهة التكتل والتقدمي صعد مرسوم تجميد ترقيات الضباط إلى العناوين الخلافية والمعلومات تشير إلى ترقب وانتظر لوصفة سحرية مع عودة وزير الداخلية غدا من باريس على أمل حل هذه القضية التي تحولت إلى اشكالية وموضع تباين بين مكونات القوى السياسية على اختلافها في المعارضة والموالاة.
اما في المواقف وفي جديدها ما صدر على لسان البطريرك الماروني الذي اجتمع في نيورك إلى الأمين العام للأمم المتحدة مطالبا بمساعدة دولية للبنان عبر تطبيق القرارات الصادرة عن مجلس الأمن والزام اسرائيل بتنفيذها وعبر تقديم المساعدات للجيش قائلا"ساعدونا دوليا كي نتفاهم مع حزب الله داخليا.


اعتبر وزير الطاقة والمياه جبران باسيل في حديث لإذاعة صوت لبنان الكتائبية أن أولوية حزب الله ليست الإصلاح والتغيير، متحدثا عن استعداد الحزب للإصلاح وتاريخه النظيف، رافضا وصف موقفه في النهار بالنادر.
وعن مشكلة شبكة اتصالات حزب الله"قال باسيل لا يحق لأين كان استخدام مرافق الدولة لعمل خاص، ولفت إلى ان الدولة منحت المقاومة غطاء سياسي وتعلم أنها تملك صواريخ لما بعد بعد تلابيب".
وأضاف قد لا يكون ما اثير غير صحيح، وتحدث عن طريقة عمل الحكومة وعدم رغبة ميقاتي باتخاذ قرارات حاسمة متهما حلفاءه بالتقصير والعمل على تسيير الأمور كما يتم. وتابع ان الاستقالة ممكنة في حال تطلب المر هذا، ولفت إلى ان  في الحكومة مش ماشي الحال. متوقعا أن بند التمويل ليس اساسي بل هناك ملفات اولا قد تطيح بالحكومة،، مؤكدا ان لا دستورية للمحكمة.


اتهم النائب سمير الجسر في حديث لإذاعة صوت لبنان الموجة 93 فاصل 3 حزب الله بتمويل وتسليح مجموعات مسلحة في الشمال وطرابلس تحديدا وخلق مربعات أمنية شارحا تفاصيل عن تسليح حزب التحرر العربي وحركة التوحيد ومجموعات في الأحياء، ولفت إلى الحدث الذي حصل في منطقة الزاهرية، متساءلا لماذا يعمل الحزب على التدريب والتسليح وخلق مربعات في طرابلس وهل هناك مقاومة، محذرا من حدوث حالة تسلح، واضاف لن يستطيع هؤلاء مواجهة اهلهم.
وذكر بكلام للنائب خالد الضاهر حول وجود 400 شخص ينزلون إلى الضاحية عند الاحتفالات بلاباس موحد مشيرا الى ان كل المجموعات تلتلقا رواتب شهرية من الحزب.
ولفت الجسر إلى ان الرئيس ميقاتي يعلم بمسألة التسليح في المدينة،مطالبا بجعل المدينة منزوعة السلاح، معتبرا الحديث عن تسلح  جهات سلفية امر مضخم واصفا السلفية بحركة تجديد واجتهاد. مشيرا إلى عمل البعض بطريقة الأمن الذاتي.