29-01-2020 02:44 PM بتوقيت القدس المحتلة

الشرطة الكندية تعتقل شاباً بتهمة الارهاب

الشرطة الكندية تعتقل شاباً بتهمة الارهاب

أعلنت الشرطة الفدرالية الجمعة أنها اعتقلت رجلاً في كولومبيا البريطانية، تلاحقه بتهمة القيام بأنشطة "لحساب مجموعة ارهابية"

أعلنت الشرطة الفدرالية الجمعة أنها اعتقلت رجلاً في كولومبيا البريطانية، تلاحقه بتهمة القيام بأنشطة "لحساب مجموعة ارهابية". وجاء في بيان للدرك الملكي في كندا أن عثمان اياد حمدان (33 عاماً)، المقيم في فورت سان جون التي تبعد اكثر من الف كلم شمال فانكوفر، سيمثل امام المحكمة في الأيام المقبلة، وستوجه إليه بصورة رسمية تهمة التحريض على "القتل لحساب مجموعة ارهابية والتحريض على ارتكاب جرائم على علاقة بمجموعة ارهابية"، بحسب البيان.

وقد اعتقل عثمان حمدان في اطار "تحقيق جنائي على صلة بالأمن القومي" بدأ في تشرين الأول/اكتوبر 2014. وانطلق التحقيق آنذاك على اثر هجومين استهدفا جنوداً في سان-جان-سور ريشليو في كيبيك وفي برلمان اوتاوا. ونفذ الهجومين شابان بفارق يومين في 20 و22 تشرين الأول/اكتوبر. وبعدما عمد شاب الى سحق جندي بسيارته، وقتل الشاب الثاني جندياً قرب البرلمان، تمكنت الشرطة التي لاحقتهما من قتلهما.

وذكر الدرك الملكي في كندا أن عثمان حمدان "متورط في بث مواد دعائية لحساب تنظيم داعش". وقد نشر على الانترنت "التعليمات الضرورية لارتكاب جرائم باسم الجهاد" على الاراضي الكندية،  بحسب الشرطة التي ضبطت معدات في منزل المشبوه. وفي السياق، قال وزير الأمن العام الكندي ستيفن بلاني مساء الجمعة "من الواضح أن التهديد الارهابي حقيقي، وأن الحركة الجهادية الدولية أعلنت الحرب على كندا". ورحب الوزير باقرار قانون مكافحة الارهاب "الذي يعزز قدرة عناصر الشرطة على توقيف الأشخاص المشبوهين بالارهاب قبل أن يلحقوا الأذى بالكنديين".