10-07-2020 05:30 AM بتوقيت القدس المحتلة

كوريا الجنوبية: نزع السلاح النووي ليس شرطا مسبقا لتطبيع العلاقات مع بيونغ يانغ

كوريا الجنوبية: نزع السلاح النووي ليس شرطا مسبقا لتطبيع العلاقات مع بيونغ يانغ

أعلن وزير الوحدة الكوري الجنوبي هونغ يونغ بيو أن سيول مستعدة لإجراء مفاوضات مع كوريا الشمالية دون اعتبار نزع السلاح النووي شرطا مسبقا لقيام علاقات أفضل بين الكوريتين.


أعلن وزير الوحدة الكوري الجنوبي هونغ يونغ بيو أن سيول مستعدة لإجراء مفاوضات مع كوريا الشمالية دون اعتبار نزع السلاح النووي شرطا مسبقا لقيام علاقات أفضل بين الكوريتين.

وقال الوزير الكوري الجنوبي في مؤتمر صحفي عقده الثلاثاء، إن الحكومة الكورية الجنوبية مستعدة لتقديم الدعم لبيونغ يانغ، إذا ما اختارت السير على طريق نزع السلاح النووي. لكنه أضاف إنه سواء قرر الشمال التخلي عن أسلحته النووية أو لا، فإن ذلك ليس "شرطا مطلقا" لقيام علاقات أفضل بين الكوريتين.

وأوضح هونغ في ذات الوقت أن على بيونغ يانغ اتخاذ موقف "صادق" تجاه نزع السلاح النووي، داعيا الشمال للقيام بالاختيار "الصحيح".

وتوقع الوزير أن التوصل إلى اتفاق نووي نهائي بين إيران والسداسية سيكون عامل "ضغط" على كوريا الشمالية باعتبارها ستصبح البلد الوحيد المعزول بسبب أسلحته النووية.

ودعا هونغ كوريا الشمالية إلى القدوم للمفاوضات من أجل "حوار صادق" لمحاولة إحلال السلام والمصالحة في شبه الجزيرة المقسمة.

وكانت كوريا الشمالية في منتصف حزيران/يونيو الماضي قدمت شروطها للحوار مع كوريا الجنوبية، بما في ذلك تعليق التدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة.

وردا على ذلك دعت كوريا الجنوبية بيونغ يانغ إلى حضور المفاوضات دون "شروط مسبقة غير لائقة". وقال الوزير إن الكوريتين "يجب أن تنخرطا في حوار رسمي" للسلام والمصالحة في شبه الجزيرة المقسمة.

وشدد هونغ على أن تحقيق السلام في شبه الجزيرة الكورية ممكن فقط في حالة الجمع بين الأمن القوي والثقة الصلبة، قائلا "لتحقيق هذه الغاية سنبذل قصارى جهدنا لتشجيع بيونغ يانغ على تغيير موقفها السلبي والانضمام إلينا في إحلال السلام".