09-07-2020 04:08 AM بتوقيت القدس المحتلة

كوريا الجنوبية في حالة تأهب قصوى مع اقتراب انتهاء مهلة الشمال

كوريا الجنوبية في حالة تأهب قصوى مع اقتراب انتهاء مهلة الشمال

وضعت القوات الكورية الجنوبية في حالة تأهب قصوى السبت بعدما هددت كوريا الشمالية بشن حرب ما لم توقف سيول حملتها الدعائية عبر مكبرات الصوت على الحدود بين البلدين قبل المهلة المحددة اليوم.


وضعت القوات الكورية الجنوبية في حالة تأهب قصوى السبت بعدما هددت كوريا الشمالية بشن حرب ما لم توقف سيول حملتها الدعائية عبر مكبرات الصوت على الحدود بين البلدين قبل المهلة المحددة اليوم.

وقالت كوريا الشمالية ليل الجمعة السبت ان قواتها على الحدود اصبحت في وضع "التسلح الكامل والاستعداد للقتال" مع انتهاء المهلة عند الساعة الخامسة (8.30 تغ) من اليوم السبت.

وحذر وزير الخارجية الكوري الشمالي من ان الوضع "وصل الى شفير الحرب"، مؤكدا ان "جيشنا وشعبنا على استعداد للمجازفة بحرب شاملة ليس فقط كرد فعل وبصد بل للدفاع عن النظام الذي اختاره شعبنا".

من جهته، اكد ميونغ هون مساعد المندوب الدائم لبيونغ يانغ في الامم المتحدة "اذا لم تستجب كوريا الجنوبية لانذارنا بوقف الدعاية فان رد فعلنا العسكري سيصبح حتميا وسيكون قويا جدا".

وقال ناطق باسم الرئاسة الكورية الجنوبية "نحن مستعدون للرد بقوة على اي عمل استفزازي كوري شمالي". ونقلت وكالة الانباء الكورية الجنوبية (يونهاب) عن مصادر عسكرية قولها ان بيونغ يانغ نشرت وحداتها المدفعية على الحدود لتوجيه ضربة محتملة الى مكبرات الصوات الكورية الجنوبية التي تبث دعاية عبر الحدود. واضاف ان ثماني مقاتلات اميركية وكورية جنوبية قامت بمحاكاة عمليات قصف "يمكن ان تشكل انذارا لكوريا الشمالية".