22-01-2020 03:53 AM بتوقيت القدس المحتلة

مواقف مؤيدة وأخرى معارضة لحصول فلسطين على العضوية الكاملة في اليونيسكو

مواقف مؤيدة وأخرى معارضة لحصول فلسطين على العضوية الكاملة في اليونيسكو

لا تزال ردود الفعل الدولية تتوالى على قرار منظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) قبول فلسطين كعضو كامل العضوية بتأييد 107 دول ومعارضة 14 بلدا وامتناع 52 عن التصويت.

لا تزال ردود الفعل الدولية تتوالى على قرار منظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) قبول فلسطين كعضو كامل العضوية بتأييد 107 دول ومعارضة 14 بلدا وامتناع 52 عن التصويت.

فقد اعلن وزير خارجية كندا جون بايرد الاثنين ان كندا "ليست سعيدة" بانضمام فلسطين الى اليونيسكو وسوف تطرح مسألة مشاركتها في هذه الوكالة التابعة للامم المتحدة. وقال "لسنا سعداء بقرار اليونيسكو. وسوف نقيم ما سيكون عليه ردنا". واضاف "نحن بصدد تقييم مستقبل مشاركتنا" مشيرا مع ذلك الى ان هذه الوكالة التابعة للامم المتحدة تقوم بـ"عمل مهم جدا" خصوصا من اجل حماية الارث الوطني. وتصل المساهمة الكندية في منظمة اليونيسكو الى حوالى عشرة ملايين دولار سنويا.
  
كما تجتمع حكومة بنيامين نتانياهو المصغرة الثلاثاء لدرس ردها على حصول الفلسطينيين امس في باريس على العضوية الكاملة في منظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونيسكو). كما ذكرت وسائل الاعلام ومسؤول اسرائيلي. وقال اعلام العدو ان "الحكومة المصغرة التي تضم ثمانية وزراء ستجتمع بعد الظهر لدرس الرد الاسرائيلي على هذا التصويت". وصرح مسؤول اسرائيلي "سندرس كيف سنرد على هذا التصويت".

واكد نائب وزير الخارجية الاسرائيلي داني ايالون ان "اسرائيل تريد درس رد فعلها على هذا التصويت على الصعيدين الدبلوماسي والسياسي مع اخذ مصالحها في الاعتبار". وتابع "اصبحت (اليونيسكو) منظمة سياسية من خلال ضمها دولة غير موجودة بعد تصويت غالبية اعضائها هذه الخطوة الفلسطينية تثبت انهم لا يريدون السلام ولا المفاوضات بل يريدون ان يستمر النزاع". وقال ايالون ان "اسرائيل ستعرب لفرنسا عن خيبتها" لتصويتها الذي وصفه بانه "غريب لان فرنسا الدولة الصديقة رضخت للسلطة الفلسطينية بعد ان حاولت اقناعها بعدم اتخاذ هذه الخطوة في اليونيسكو".

من جهتها عبرت تونس عن بالغ ارتياحها لقبول عضوية فلسطين الكاملة في منظمة اليونيسكو ودعت الى مساندة المساعي لقبول فلسطين عضوا كامل العضوية في الامم المتحدة. وقالت وكالة تونس افريقيا للانباء (وات) نقلا عن بيان للخارجية التونسية "عبرت تونس عن بالغ الارتياح لقبول فلسطين كعضو كامل العضوية" في اليونيسكو الاثنين "تتويجا للجهود" الفلسطينية المسنودة عربيا ودوليا. وهنأت تونس الشعب الفلسطيني "بهذا الانجاز التاريخي" مجددة الدعوة الى المجموعة الدولية "لمساندة فلسطين في مساعيها الخاصة بالحصول على العضوية الكاملة في منظمة الامم المتحدة".

بدوره عبر مجلس النواب الاردني عن استهجانه قرار الولايات المتحدة وقف تمويل منظمة اليونيسكو، معتبرا قبول عضوية فلسطين الكاملة في المنظمة "خطوة في الاتجاه الصحيح". واعرب المجلس في بيان بثته وكالة الانباء الاردنية عن "استهجانه لقرار الادارة الاميركية بوقف تمويل المنظمة لمعاقبتها على القرار الذي اتخذته الدول الاعضاء فيها بمنتهى الديمقراطية والعدالة التي تستحقها فلسطين". وانتقد المجلس "موقف بعض الدول التي لم توافق على هذا القرار العادل وبالذات موقف أميركا. وهي التي تحاول باستمرار أقناع العالم بأنها حامية الديموقراطية والحرية". ورحب المجلس بانضمام فلسطين لمنظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونيسكو) كدولة كاملة العضوية. معتبرا القرار "خطوة في الطريق الصحيح". وعبر عن الامل في ان تحذو بقية المنظمات والهيئات الدولية حذو منظمة اليونيسكو في قبول فلسطين دو لة كاملة العضوية.

الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي اعتبر ان تجميد الولايات المتحدة مساهماتها المالية في منظمة اليونسكو بعد قبول عضوية فلسطين فيها "مؤشر سلبي على امكانية نجاح جهود السلام" بين الفلسطينيين و"اسرائيل". وقال العربي للصحافيين انه "مندهش من مواقف الدول التي امتنعت عن التصويت على مشروع هذا القرار ويستغرب بشدة اقدام الولايات المتحدة على تجميد مساهماتها المالية فى هذه المنظمة الدولية الثقافية العريقة". واضاف ان "هذه الخطوة الاميركية تعطي مؤشرا سلبيا على امكانية نجاح الجهود المبذولة لإحياء مسار المفاوضات المعطلة اصلا وعلى مدى حيادية الأطراف الفاعلة في المجتمع الدولي إزاء جهود تحقيق السلام في المنطقة ودعم عمل منظمات الأمم المتحدة العاملة في هذا المجال".

كما رحبت طهران بمنح فلسطين عضوية كاملة في منظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونيسكو) وانتقدت قرار الولايات المتحدة وقف مساهمتها في ميزانية المنظمة. وقال الناطق باسم وزارة الخارجية رامين مهمانبرست في تصريحات نقلتها وكالة الانباء الايرانية الرسمية ان "انضمام فلسطين خطوة رمزية للدعم العالمي لحقوق الشعب الفلسطيني". ودعا الناطق الاميركيين الى عدم فقدان "شرفهم" اكثر بمعارضتهم حقوق الفلسطينيين، ملمحا بذلك الى قرار واشنطن تعليق مساهمتها المالية في ميزانية اليونيسكو. وقال ان "الولايات المتحدة يجب ان تعرف ان دعمها الاعمى للنظام الصهيوني لا مكان له في الرأي العام العالمي".

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف صرح ان تجميد واشنطن تمويلها لمنظمة الامم المتحدة للثقافة والتربية والعلوم (يونيسكو) "مؤسف". وقال لافروف للصحافيين في العاصمة الاماراتية "انه لم المؤسف للغاية ان تحرم الولايات المتحدة اليونيسكو من مساهمتها" بعد حصول فلسطين على عضوية كاملة في المنظمة. واضاف "اعتقد ان طلب العضوية في اليونيسكو طلب مشروع من قبل" السلطة الفلسطينية.