19-04-2019 05:26 AM بتوقيت القدس المحتلة

التقرير الإذاعي ليوم الأربعاء 02-11-2011

التقرير الإذاعي ليوم الأربعاء 02-11-2011

أبرز ما جاء في الإذاعات المحلية ليوم الأربعاء 02-11-2011

أبرز ما جاء في الإذاعات المحلية ليوم الأربعاء 02-11-2011

عناوين
ركزت كل الإذاعات على التطورات السورية وموضوع المبادرة العربية ومباحثات القاهرة، وترحيل مشروع قانون الانتخاب لجلسة أخرى، وملاحقة المعارضين السوريين في لبنان.


مقدمة نشرة أخبار إذاعة لبنان الحر
الملفات الأمنية ستكون اليوم نجمة ساحة النجمة بامتياز ولاسيما منها تلك المتعلقة بالسوريين المخطوفين في لبنان والتعرض للأكراد السوريين في مناطق معينة وذلك استكمالا للمناقشات الساخنة التي سجلت الأسبوع الماضي في اجتماع لجنتي حقوق الانسان والدفاع في حين وبعد ترحيل الحكومة لمشروع زيادة الرواتب رحلت مشروع قانون الانتخابات إلى جلسة تعقد في الحادي عشر من الحالي علما ان البلاد تدخل عمليا اعتبارا من الغد في عطلة عيد الأضحة مع سفر رئيس الحكومة نجيب ميقاتي إلى لندن في زيارة خاصة تستمر حتى منتصف الأسبوع المقبل.
في هذه الأثناء كل الأنظار مركزة على الجواب الرسمي السوري الذي يقدم إلى الجامعة العربية في الاجتماع الوزاري الطارئ في القاهرة اليوم علما ان دمشق ستتمثل بمندوب سورية في الجامعة وليس بوزير خارجيتها ما يحمل هذا التخفيض في التمثيل ورغم دقة المرحلة والملفات المطروحة مدلولات كما تقول أوساط متابعة التي لاحظت أيضا في التسريبات السورية عن مضمون الورقة السورية النهائية ما يحمل على الإعتقاد بأن سورية تحاول كسب الوقت ليس اكثر من خلال اعطاء بعض المسكنات المرحلية للأزمة.


مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الكتائبية
الإعلان السوري الرسمي عن التوصل إلى اتفاق مع اللجنة الوزارية العربية على الورقة النهائية للمبادرة لانهاء العنف في سورية يحيط به الغموض وغياب الصورة الواضحة بسبب التكتم السوري على ما تم التوصل اليه وإعلان نائب الأمين العام للجامعة الدولة العربية أحمد بن حلي ان الجامعة لم تتلقى الرد الرسمي بعد على مبادرتها من سورية.
في حين أعلن ممثلون عن المعارضة السورية جهلهم لمضمون ورقة الحل إلا ان حسم كل هذه التناقضات منتظر في اجتماع وزراء الخارجية العرب في القاهرة اليوم الذي يبدو على المحك لجهة مصداقية ما اعلن عن اتفاق قابل للتنفيذ.
في لبنان اظهرت المعاينة الرسمية الأولى لمشروع قانون الانتخاب على طاولة مجلس الوزراء بوادر خلاف بين فرقاء الأكثرية الذين راوحت مواقفهم بين التحفظ المشروط والتأييد المطلق  ما استدعى تأجيل مناقشة المشروع إلى جلسة في الحادي عشر من الجاري على رغم ان المجلس وافق على مبدأ فصل النيابة عن الوزارة.
هذا التبريد على جبهة قانون الانتخاب تقابله سخونة مرتفعة مرتقبة اليوم في الجلسة التشريعية النيابية التي ستعقد في ساحة النجمة والمخصصة لدرس واقرار 22 مشروع واقتراح قانون ابرزها اقتراح يرمي إلى اعطاء تعويضات او معاشات تقاعد للمعتقلين المحررين من السجون السورية وآخر إلى معالجة اوضاع المواطنين اللبنانيين الذين لجءو إلى إسرائيل وقد يرتفع العدد إلى 23 إذا استجابت رئاسة المجلس لتمني رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان إضافة مشروع قانون الاجازة للحكومة بصرف اعتماد استثنائي بقيمة 8900000000000 مليار ليرة الذي اقرته اللجنة امس باجماع اعضاءها.
في وقت احتدم السجال السياسي بين التيار الوطني الحر من جهة وكل من جبهة النضال الوطني وكتلة المستقبل من جهة أخرى وعلم ان نواب المعارضة سيثرون الملفات الأمنية المتصلة بتداعيات الأحداث السورية ولاسيما لجهة خطف المعارضين السوريين من لبنان وملف ترض الأكراد السوريين من منطقة برج حمود إلى ملف تكوين إضبارات عن العمال السوريين في نطاق عدد من البلديات المحسوبة على قوى الثامن من آذار.


مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الموجة 93 فاصل 3
إلى ساحة النجمة سر مجلس النواب يعقد اليوم جلسة تشريعية بجدول اعمال عادي ولكن السخونة مرتقبة والانقسام بالجملة عبر الأوراق الواردة والآراء النيابية ازاء القضايا السياسية وفي مقدمها السياسات المالية والتباينات التي تكررت في المواقف إلى جانب الوضع في سورية.
وما بين نار الكلام تحت رماد المواقف ازاء تمويل المحكمة إلى جانب قانون النسبية الذي تخطت به الحكومة أمس وبنجاح السخونة التي كانت مرتقبة وان كانت المقاربات الأولية سجلت تجاذبات ناعمة.
الدولة فوجات بأول الشهر فلم تدفع رواتب موظفيها.


وصف النائب عمار حوري في حديث لإذاعة صوت لبنان الكتائبية اتهامات النائب ميشال عون للرئيس فؤاد السنيورة بانها مردودة عليه، مؤكدا ان الرئيس السنيورة رمز وطني كبير ويشهد له حتى من يختلفون معه في السياسة بأنه رجل دولة في حين أن العماد عون هو رجل اللا دولة وهو اعتدى على الدولة منذ عقود طويلة ويشبح ويقوم بممارسات ابعد ما تكون عن منطق الدولة على حد تعبير حوري.
وقال"ان السجال مع التيار الوطني الحر هو من طرف واحد وتيار المستقبل يتجنب الدخول فيه ولكن عندما يتمادى العماد عون بنبش القبور وباستهداف الرئيسين سعد الحريري وفؤاد السنيورة يصبح السكوت غير ممكن".
واكد أن نواب المستقبل سيثيرون قضية خطف المعارضين السوريين في الجلسة التشريعية التي ستلتئم اليوم، وأضاف نحن مؤتمنون على مصالح الناس وسنقول الحق والجلس ستكون ساخنة إذا كان الحق يزعج الآخرين وإذا كان الآخرون سيتقبلون كلمة الحق فالجلسة لن تكون ساخنة.
وأشار حوري إلى أن نواب المستقبل لن يسمحو بالارتجال في صرف الأموال وسيطلبون المزيد من الوقت لدراسة الاقتراح المقدم من النهائب ابراهيم كنعان حول إجازة الصرف للحكومة 8900000000000 في حال طرحه على الجلسة العامة من خارج جدول الأعمال.


اعتبر النائب انطوان زهرة في حديث لإذاعة لبنان الحر ان سبب عدم صدور توضيح عن السلطات السورية بشأن خروقها وتعدياتها على السيادة اللبنانية هو ان هذه السلطات وحديثا سفارتها في لبنان عودتنا على الأستهتار بالسيادة والسلطات اللبنانية والتعامل بفوقية معها وكأن هذه السلطات غير موجودة السيادة اللبنانية موضوع غير ذي شأن بالنسبة للسلطات السورية، مشيرا إلى ان وجود السفارة السورية في لبنان كان يجب ان يحسم موضوع السيادة بين البلدين وينهي عمليات تجاوز الحدود والتدخل في الشؤون الداخلية اللبنانية، واضاف لا اتعجب من ما تقوم به سورية ولكني متفاجء من التغطية والسكوت من السلطات اللبنانية المختصة عن كل التجاوزات التي وقعت ان كان عبر عمليات الخطف او تجاوز الحدود الشرقية والشمالية بشكل يومي.
وتطرق إلى السجال العوني الجنبلاطي فرأى ان السبب هو تموضع النائب جنبلاط في الوسط وعدم استعداده لتسهيل طموحات العماد عون الذي يعتبر أن هذه الفرصة الأخيرة للامساك قدر الإمكان بمفاصل الإدارة في لبنان وليس انتخابات 2013 كما يعلن في الأيام الأخيرة، مشيرا إلى ان عون يعتبر ان هذه الحكومة حكومته وبما ان طموح الرئاسة اصبح بعيد المنال فهو يريد ان يعوض عن هذا الطموح عبر الإمساك بمفاصل الإدارة.
وردا على سؤال حول لقاءه مع سنة بيروت قبل 12 يوم حسب ادعاءات العميد حمدان وهل تندرج هذه اللقاءات في إطار اشعال الفتنة من قبل سمير جعجع قال"كل لبنان يعرف بان مهمة  سمير جعجع والقوات اللبنانية الأساس منذ صث كانون الأول وحتى اليوم اطفاء ما يحاول عون وحلفاءه اشعاله من فتن متنقلة  على كل الأرض اللبنانية.
واكد ان حمدان لا يستحق الرد متمنيا على رفاق هذا الضباط السابق الذين لا يزالون في السلك ان يذكروه بان لهذا السلك كرامة ومصداقية وهذه المؤسسة مقدسة بالنسبة للبنانيين، وأضاف من المعيب ان يخرج من هذه المؤسسة الوطنية أناس كهذا الضابط يتكلمون بهذه الطريقة من دون الاستناد إلى أي معلومات وفقط لمجرد التضليل والتحريض.


أكد وزير الخارجية عدنان منصور في حديث لصوت لبنان الكتائبية أنه تحدث مع نظيره السوري وليد المعلم وتبلغ منه التوصل لاتفاق نقل أمس إلى اللجنة العربية برئاسة رئيس وزراء قطر موضحا أن الإتفاق تم حلو مجمل ما طرح من الجامعة العربية وسيتم الإعلان عن ماهيته خلال الاجتماع الطارئ الذي يعقده وزراء الخارجية العرب اليوم، واعلن أنه ذهب إلى العاصمة المصرية باجواء تفاؤلية مشددا على ان سورية ستخرج من أزمتها وسيسجل للجانب العربي نقطة بيضاء جديدة في طريقة التعامل مع ملفات ساخنة عربيا، واكد ان المجهود العربي لإجاد تفاهم مع القيادة السورية اثمر وهذا ما سينزع الفتيل في المنطقة وسيعيد الأمور إلى طبيعتها في المستقبل، معتبرا ان مسألة مكان الحوار بين القاهرة او دمشق ثانوية امام مسألة اهم بكثير متوقعا ان يتوصل الجانبين إلى تفاهم بهذا الشأن.


علق النائب غسان مخبير في حديث لإذاعة صوت لبنان الموجة 93 فاصل 3 على التأخر في دفع رواتب موظفي الدولة بالقول"ان لبنان يعيش البهدلة المتمادية وتتمثل بالعمل لست سنوات من دون موازنة مشيرا إلى ان التدبير الذي اقترحته لجنة المال والموازنة بمثابة ضمامضة لجرح ينزف والمطلوب من مجلس الوزراء الإسراع في احالت هذا المشروع إلى مجلس النواب لمناقشته وإقراره في اقرب وقت ممكن، ورحب مخبير بالتوقيت المبكر للبحث في قانون الانتخاب داعيا إلى إقرار الدوائر المتوسطة على أساس النسبية وإلى ضبط التمويل الانتخابي والإعلام والدعاية الانتخابية والبطاقة المطبوعة سلفا واقرار انتخاب اللبنانية من الخارج، وقال"من المأكد ان قانون الانتخاب سيأخذ وقتا لأنه اصعب قانون يتناوله أي مجلس نيابي في العالم خاصة في لبنان".
ولفت إلى ان النقاش يجب ان يستمر النقاش بوتيرة سريعة في مجلس النواب.وتوقع ان تكون جلسة اليوم منتجة.


لفت النائب سارج تورساركسيان في حديث لصوت لبنان الموجة 93 فاصل 3 إلى وجود آراء عدة داخل مجلس الوزراء حول قانون النسبية خاصة وان بعض النواب لم يفهم هذا القانون من ما يشير إلى صعوبة اقراره في بلد معقد كلبنان حيث كل فريق يتسلم السلطة يقوم بتغيير القاعدة الناخبة والنواب لأنه خسر بالانتخابات، وكل قانون انتخابي يجب ان يقر بنسبة الثلاثين داخل مجلس الوزراء ويجب ان يحول إلى مجلس النواب لدراسته.