23-07-2019 07:14 PM بتوقيت القدس المحتلة

مقتل شرطيين ومدنيين في وسط مالي في هجوم نسب الى إرهابيين

مقتل شرطيين ومدنيين في وسط مالي في هجوم نسب الى إرهابيين

قتل شرطيان ومدنيان ماليان السبت في منطقة موبتي وسط البلاد، في هجوم نسب الى إرهابيين، قرب الحدود مع بوركينا فاسو، بحسب ما افادت مصادر امنية مالية.


قتل شرطيان ومدنيان ماليان السبت في منطقة موبتي وسط البلاد، في هجوم نسب الى إرهابيين، قرب الحدود مع بوركينا فاسو، بحسب ما افادت مصادر امنية مالية.

وكانت حصيلة سابقة للمصادر نفسها تحدثت عن مقتل شرطي ومدني في هجوم شنه "مسلحون على مركز امني مالي في قرية بيه (التي تبعد خمسة كيلومترات من حدود بوركينا)، وقتل شرطي ومدني"، مشيرا الى ان المسلحين كانوا يستقلون دراجة نارية.

وقال مصدر امني مالي "سقط قتيلان اخران بعد هجوم المسلحين وهما شرطي اخر ومدني اخر ما يرفع عدد الضحايا الى اربعة" وقد قضى الاخيران متأثران بجروحهما.

وتأكيدا للمعلومات، اشار مصدر امني آخر الى ان الإرهابيين ينتمون الى "جبهة تحرير ماسينا"، وهي جماعة ظهرت بداية العام 2015 بقيادة الداعية امادو كوفا. واضاف المصدر نفسه "انهم يريدون زرع الارهاب في كل مكان"، مشيرا الى ان التحقيق الجاري سيتيح معرفة ما اذا كان المهاجمون انطلقوا من بوركينا فاسو.

وسيطرت جماعات مسلحة مرتبطة بتنظيم القاعدة على مناطق شاسعة في شمال مالي من اذار/مارس 2012 حتى كانون الثاني/يناير 2013 عندما اخرجهم تحالف عسكري قادته فرنسا من بعض تلك المناطق. الا ان مناطق نائية في الشمال لا تزال خارج سيطرة الجيش او قوة الامم المتحدة فيما تحاول مالي احلال السلام.