29-01-2020 02:29 PM بتوقيت القدس المحتلة

الإمام الخامنئي: الأقلية المسيحية خرجت مرفوعة الرأس خلال الثورة والحرب

الإمام الخامنئي: الأقلية المسيحية خرجت مرفوعة الرأس خلال الثورة والحرب

وقال اية الله الخامنئي خلال زيارة تفقدية لمنزل أسرة شهيد مسيحي ايراني تزامنا مع ذكرى ميلاد السيد المسيح (ع)ورأس السنة الميلادية إن الشهداء فخر للبلاد بأكملها وليس لعائلاتهم فقط، وأن أمن البلاد هو نتاج جهادهم.

قال الامام السيد علي الخامنئي إن الاقلية المسيحية خرجت شامخة ومرفوعة الراس خلال الثورة الاسلامية والحرب التي فرضها النظام العراقي البائد على ايران خلال ثمانينات القرن الماضي.

                     الإمام الخامنئي: الأقلية المسيحية خرجت مرفوعة الراس خلال الثورة والحرب


وقال اية الله العظمى الامام الخامنئي خلال زيارة تفقدية لمنزل أسرة شهيد مسيحي ايراني تزامنا مع ذكرى ميلاد السيد المسيح (عليه السلام) ورأس السنة الميلادية الجديدة أن الشهداء فخر للبلاد بأكملها وليس لعائلاتهم فقط، وأن أمن البلاد هو نتاج جهادهم.

                   الإمام الخامنئي: الأقلية المسيحية خرجت مرفوعة الراس خلال الثورة والحرب


واضاف إن الاقلية المسيحية والارمن والاشوريين خرجوا خلال الثورة والحرب المفروضة شامخين ومرفوعي  الرأس. وأشار سماحته الى أن النساء خلال الحرب المفروضة قمن بأعمال جليلة حيث ذهبن الى الجبهة وقمن بتمريض الجرحى، مؤكدا أن التعبير عن الاستعداد لخدمة البلاد امر مهم.

                  الإمام الخامنئي: الأقلية المسيحية خرجت مرفوعة الراس خلال الثورة والحرب


 كما اشار الإمام الخامنئي إلى الامن الذي تنعم به البلاد، معتبرا ذلك بانه يعود لمثل هذا الجهاد والتضحيات من قبل الشهداء واسرهم.

وفي ختام الزيارة قدم الإمام الخامنئي هدايا لعائلة الشهيد.