21-07-2019 10:35 PM بتوقيت القدس المحتلة

إختراع لبناني يحمي هاتفك في حال السرقة

إختراع لبناني يحمي هاتفك في حال السرقة

بدأ حسين الإعداد لاختراع application بعد معاناته مرّات عديدة من فقدان هاتفه، واستغرقَ معه العمل وقتاً ليس بقصير، وعمل جاهداً على إكساب تطبيقه ميّزات فريدة لا يتمتّع بها أيّ تطبيق آخر

تتطوّر التكنولوجيا في عصرنا هذا بشكل لافِت للنظر، حيث أصبحت تُلازِم حياتنا اليومية، وتتقدّم بشكل يصعب معه اللحاق بها، غير أنّها غيّرَت حياتنا بشكل جذري، ولم تعُد مقتصرة عند البعض على استخدام جهاز كمبيوتر فقط، بل تعدّت ذلك إلى اختراع تقنيات وبرمجيات يحتاجها الإنسان في حياته اليومية، ولأنّ الحرمان في مدينة بعلبك، على الصعيدين الإنمائي والاقتصادي، لم يُحبط شبابَها يوماً، عملَ اختصاصيّ المعلوماتية الشابُّ اللبناني حسين علي حيدر (26 سنة) على اختراع تطبيق «smsimapp»، الذي يحمي ضدّ السرقة ويَمنح الأمان للهاتف ويَحفظ البيانات الشخصية بحال فقدانها، وهو إنجاز يُعتَبَر الأوّل من نوعه في الشرق الأوسط والعالم العربي كما وصَفه المبدع حسين.

قصّة الاختراع

بدأ حسين الإعداد لاختراع application بعد معاناته مرّات عديدة من فقدان هاتفه، واستغرقَ معه العمل وقتاً ليس بقصير، وعمل جاهداً على إكساب تطبيقه ميّزات فريدة لا يتمتّع بها أيّ تطبيق آخر، حيث صمَّم التطبيقَ بشكل مميّز وبألوان راقية، والأهم، سهولة استخدام لوحة التحكّم الخاصة بالبرنامج والتي يمكن التحكّم بها بَعد تنزيل التطبيق على هاتفك من خلال الكمبيوتر أو أيّ هاتف آخر.

يشرَح حسين  ميزات التطبيق فيقول: «جاءت الفكرة بعد معاناة العديد من الناس، وبينهم رفاقي، من فقدان هواتفهم، حيث بدأتُ العمل على ابتكار تطبيق ينهي هذه المعاناة».

                        Steal phone
ميزاته

أمّا كيفية عمل التطبيق وميزاته، فيلخّصها حسين بالتالي:
أوّلاً: يقوم المستخدم بتنزيل التطبيق عبر play store أو أيّ متجَر آخر من الإنترنت، فهو متوفّر عليها جميعاً بـ 18 لغة مختلفة، وبكِلفة شهرية تبلغ دولاراً واحداً. بَعدها يقوم بإدخال كلمة سرّ خاصة به ورقم إسترجاع، أيّ رقم هاتف يتمّ إدخاله لإرسال التطبيق والرسائل النصّية والإلكترونية إليه بحال فقِد الهاتف أو سُرق.

ثانياً: يتمّ التحكّم بالتطبيق عبر الإنترنت من خلال لوحة التحكّم الخاصة به وهي متوفّرة بأربع لغات، أو من خلال الرسائل النصّية في حال عدم توفّر الإنترنت، وهو أمرٌ قد لحَظه حسين أيضاً في اختراعه.

ثالثاً: في حال فُقد الهاتف أو سُرق، وقام السارق بتغيير لـ sim card، يقوم التطبيق بإرسال رسالة نصّية إلى رقم هاتف الاسترجاع الذي أدخله المستخدم بتحديد موقعه ثمّ يُقفَل أتوماتيكياً، حيث إنّ التطبيق مربوط بـ google earth مباشرةً. كذلك، يتمّ إرسال الرسالة من رقم الهاتف الذي أدخِل حديثاً في الهاتف، وبالتالي، يتمكّن صاحب الهاتف من معرفة الرقم الجديد الذي وضِع في الهاتف.

رابعاً: التسجيل على التطبيق من خلال رقم هاتف فقط وليس من خلال لـ email، وهي ميزة يتفرّد بها التطبيق عن غيره.

خامساً: يستطيع المستخدم من خلال لوحة التحكّم الخاصة بالبرنامج تغييرَ كلمة السر الخاصة بالهاتف المفقود أو المسروق.

سادساً: إذا أدخِلَت كلمة سرّ خاطئة للهاتف المسروق، يقوم التطبيق بأخذ صورة للّذي أدخل كلمة السرّ من دون إصدار أيّ أصوات تلفت انتباهه، ويقوم بإرسالها إلى لوحة التحكّم الخاصة بالمستخدم.

سابعاً: لا يحتاج التطبيق إلى إنترت سريع بعكس البرامج والتطبيقات الأخرى، كذلك يمكن قفلُ الهاتف عن بُعد.
يعمل التطبيق الجديد بنسخة واحدة على جميع الأجهزة الخلوية والذكية، بعكس البرامج الأخرى التي تصدِر لكلّ جهاز نسخة. وبعد تنزيله، يَعمل التطبيق لمدّة أسبوع مجاناً ثمّ يحتاج بعدها إلى دفع اشتراك شهري قيمتُه دولار واحد، أمّا وسائل الدفع فهي عالمية، ناهيك عن حصول التطبيق على شهادة الجودة والحماية من شركة site lock العالمية.

أنهى حسين المرحلة الأولى من التطبيق، وهو بصَدد العمل على إصدارات جديدة للتطبيق تساعد المستخدم وتتمتّع بمزايا جديدة، متمنيّاً أن يلقى هذا التطبيق الاهتمامَ من قبَل وزارة الاتّصالات ومن الدولة ككلّ وأن يتمّ تبَنّيهِ، وأن تعمل الدولة على احتضان المبدعين من لبنان كي لا يكونوا مشروع هجرة إلى خارجه.