23-09-2017 12:07 PM بتوقيت القدس المحتلة

مقتل 20 شخصا في نزاع بين رعاة ومزارعين في شمال شرق نيجيريا

مقتل 20 شخصا في نزاع بين رعاة ومزارعين في شمال شرق نيجيريا

قتل شرطي و19 مدنيا في هجوم شنته مجموعة يشتبه انها تضم رعاة من اقلية بول على اربع قرى يقطنها مزارعون في ولاية اداماوا في شمال شرق نيجيريا، على ما اعلنت الشرطة الاثنين.


قتل شرطي و19 مدنيا في هجوم شنته مجموعة يشتبه انها تضم رعاة من اقلية بول على اربع قرى يقطنها مزارعون في ولاية اداماوا في شمال شرق نيجيريا، على ما اعلنت الشرطة الاثنين.

وصرح المتحدث باسم شرطة الولاية عثمان ابوبكر "لوكالة فرانس برس" ان الهجوم "الذي شنه رعاة من اتنية بول في منطقة غيري" صباح الاحد ادى الى "مقتل رئيس مركز الشرطة و19 مدنيا".

كما اوضح ان الشرطي وفريقه "استجابوا لنداء استغاثة من السكان الذين تعرضوا لهجوم  رعاة مسلحين من اجل استعادة الهدوء".

وتحدثت وسائل الاعلام النيجيرية عن حصيلة اكبر بلغت 30 قتيلا من بينهم شرطي.

وتقع القرى الاربع المستهدفة على بعد حوالى 20 كلم من يولا كبرى مدن ولاية اداماوا.

وياتي هجوم الرعاة بحسب المتحدث باسم الشرطة ردا على مواجهات بين رعاة ومزارعين بخصوص محاصيل زراعية. موضحا ان المهاجمين استولوا على الاغذية واحرقوا المنازل قبل الفرار سريعا.

كما اكد توقيف مشتبه به على علاقة بهذه الهجمات، وفتح تحقيق بشأنها.

وتشكل ولاية اداماوا احدى الولايات الثلاث في شمال شرق البلاد الاكثر تضررا من هجمات جماعة بوكو حرام الاسلامية. التي اسفر تمردها منذ 2009 عن مقتل اكثر من 17 الف شخص ونزوح 2.6 ملايين.

لكن المتحدث باسم الشرطة نفى ارتباط اعمال العنف في نهاية الاسبوع بهذه المجموعة، مشددا على انها "ليست اكثر من اعمال عنف محلية بين مزارعين ورعاة".