10-07-2020 05:14 AM بتوقيت القدس المحتلة

واشنطن منفتحة على تشكيل دوريات مشتركة مع الفيليبين في مياه بحر الصين الجنوبي

واشنطن منفتحة على تشكيل دوريات مشتركة مع الفيليبين في مياه بحر الصين الجنوبي

قال السفير الاميركي في مانيلا فيليب غولدبرغ الاربعاء ان بلاده ستدرس تشكيل دوريات مشتركة مع الفيليبين في مياه بحر الصين الجنوبي في اطار الجهود لضمان حرية الملاحة في المياه التي تزعم الصين احقيتها فيها.


قال السفير الاميركي في مانيلا فيليب غولدبرغ الاربعاء ان بلاده ستدرس تشكيل دوريات مشتركة مع الفيليبين في مياه بحر الصين الجنوبي في اطار الجهود لضمان حرية الملاحة في المياه التي تزعم الصين احقيتها فيها.
   
واثارت واشنطن غضب بكين في الاشهر الاخيرة بارسالها سفنا وطائرات حربية في دوريات قرب جزر اصطناعية بنتها بكين لتعزيز مطالبها في معظم مياه البحر.
 
 وتدعم الفيليبين وهي واحدة من خمس دول تؤكد احقيتها في جزء من الممر البحري، تحركات واشنطن العسكرية، وقد اقترحت الشهر الماضي الانضمام الى الدوريات الاميركية.
   
وصرح السفير الاميركي للصحافيين ان الولايات المتحدة "ستواصل ممارسة حقوقها التي ينص عليها القانون الدولي بالابحار في المياه الدولية او التحليق في الاجواء الدولية"، مضيفاً "لن اعلن مسبقا ما سنفعله ومتى سنفعله  ولا استبعد ان نقوم بذلك مع الفيليبين".
 
 وردا على سؤال لاحقا ما اذا كان يعتقد ان الولايات المتحدة ستوافق على طلب رسمي من الفيليبين بالمشاركة في دوريات مشتركة في بحر الصين الجنوبي، قال "اعتقد ذلك".
   
واضاف "لا اعتقد ان هناك اي حدود لما يمكن ان تفعله الولايات المتحدة"، ويسود توتر بين القوتين العسكريتين منذ اواخر العام الماضي عندما حلقت قاذفتان اميركيتان من طراز بي-52 بالقرب من الجزر الاصطناعية التي بنتها بكين.