26-05-2017 02:49 AM بتوقيت القدس المحتلة

رئيس ساحل العاج يقول ان التوتر بين بلاده وبوركينافاسو زال "تماما"

رئيس ساحل العاج يقول ان التوتر بين بلاده وبوركينافاسو زال

قال رئيس ساحل العاج الحسن واتارا الخميس في باريس ان العلاقات بين بلاده وبوركينافاسو المجاورة المتوترة منذ الاطاحة في نهاية 2014 بالرئيس البوركيني السابق بليز كومباوري، باتت في وضع "هادىء تماما".


قال رئيس ساحل العاج الحسن واتارا الخميس في باريس ان العلاقات بين بلاده وبوركينافاسو المجاورة المتوترة منذ الاطاحة في نهاية 2014 بالرئيس البوركيني السابق بليز كومباوري، باتت في وضع "هادىء تماما".

واكد انه التقى الاسبوع الماضي في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا نظيره البوركيني روش مارك كريستيان كابوري وذلك على هامش القمة الافريقية.

وقال الحسن واتارا في تصريحات اثر اجتماعه بنظيره الفرنسي فرنسوا هولاند، معلقا عن اجتماعه بنظيره البوركيني "اجرينا لقاء جيدا جدا والوضع اصبح هادئا تماما".

وتاثرت علاقات البلدين في الاشهر الكثيرة بعدد من الخلافات. فقد قبل الحسن واتارا منح اللجوء لبليز كومباوري الملاحق في بلده بعد الاطاحة به من الحكم.

واصدر القضاء العسكري البوركيني منتصف كانون الثاني/يناير مذكرة توقيف بحق رئيس الجمعية الوطنية في ساحل العاج غيوم سورو للاشتباه في دعمه محاولة الانقلاب في بوركينا فاسو في 17 ايلول/سبتمبر 2015.

وعلق الحسن واتارا على هذه المسالة قائلا "الامر في طريقه للتسوية". واضاف ان الرئيس كابوري سيحل "في غضون اسابيع قليلة بساحل العاج، في زيارة عمل وصداقة".

والعلاقات بين البلدين عريقة ومتشابكة جدا في المستويين السياسي والاقتصادي، ويعيش نحو ثلاثة ملايين بوركيني في ساحل العاج.