22-02-2019 01:55 AM بتوقيت القدس المحتلة

بلاك ووتر تقر سحب مرتزقتها بعد تكبدها خسائر فادحة في جبهة العمري بتعز

بلاك ووتر تقر سحب مرتزقتها بعد تكبدها خسائر فادحة في جبهة العمري بتعز

قررت شركة بلاك ووتر سحبت مرتزقتها من جبهة العمري في محافظة تعز جنوب غرب اليمن بعد تكبدها خسائر فادحة.


قررت شركة بلاك ووتر سحبت مرتزقتها من جبهة العمري في محافظة تعز جنوب غرب اليمن بعد تكبدها خسائر فادحة.

ويأتي قرار بلاك ووتر سحب أهم كتيبة لها المسماه بالقوة الضاربة من جبهة العمري نتيجة الخسائر البشرية في صفوفهم، بناءً على قرار رئيس مجلس إدارة مفوضية فرسان مالطا "بلاك ووتر"، حيث قُتل سبعة وأصيب 39 من بلاك ووتر كما فقد ثلاثة من المرتزقة من كولومبيا وفنزويلا واستراليا.

وقد سبب القرار حالة من التوتر والإرباك في صفوف القوات الإماراتية الغازية التي استجلبتهم الى اليمن.

في غضون ذلك، وصلت قيادات أمنية وعسكرية إماراتية وبشكل مفاجئ على متن طائرة خاصة إلى عدن بينهم رئيس استخبارات الجيش الاماراتي الفريق مساعد مزيود الشحي، ومساعد قائد القوات الجوية الإماراتية إبراهيم ناصر العلوي.

وفي هذا الإطار تنتظر خمس طائرات لبدء نقل مرتزقة بلاك ووتر من اليمن.

وكان الجيش واللجان الشعبية اعلنوا مصرع سبعة وهم قائد كتيبة القوة الضاربة فاسيلاف سي سيرج الأوكراني والفونسوبرناريو كولومبي والفاريز بانسيروس تشيلي وبابلو جاركو فيتالس كولومبي وجاك ريتشاردسون استرالي وكاسياس بانواتر فنزويلي وكاريرا دي نورا كولومبي وجرح 39 آخرين، في مواجهات جبهة العمري قبل يومين.