26-09-2016 06:35 PM بتوقيت القدس المحتلة

معارك بين قوات الحكومة السودانية ومسلحين في جنوب كردفان

معارك بين قوات الحكومة السودانية ومسلحين في جنوب كردفان

اندلعت معارك بين القوات الحكومية السودانية ومسلحي الحركة الشعبية حول قاعدة عسكرية في ولاية جنوب كردفان، بحسب ما اعلن الطرفان اللذان قدم كل منهما رواية مختلفة لسير المعارك وحصيلتها.

  
اندلعت معارك بين القوات الحكومية السودانية ومسلحي الحركة الشعبية حول قاعدة عسكرية في ولاية جنوب كردفان، بحسب ما اعلن الطرفان اللذان قدم كل منهما رواية مختلفة لسير المعارك وحصيلتها.

وتقاتل الحركة الشعبية قوات حكومة الرئيس عمر البشير في جنوب كردفان وولاية النيل الازرق منذ عام 2011.

وقالت الحركة في ان قواتها "تمكنت من صد متحرك خرج من عبري نحو لمري وتمت مطاردة القوات الغازية حتى حامية عبري واختراق خنادقها وما تزال المعارك مستمرة".

وعبري قرية تقع جنوب كادقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان وبها حامية للجيش الحكومي بينما اغلب المناطق حولها تسيطر عليها الحركة الشعبية.

واكدت الحركة ان مقاتليها دمروا سبع سيارات لاند كروزر للقوات الحكومية وقتلوا 60 جنديا في حين قتل منهم سبعة مقاتلين.

غير ان المتحدث باسم الجيش السوداني نفى نفيا باتا هذه الحصيلة، مؤكدا ان الجيش لم يخسر اي جندي في المعارك وانه على العكس من ذلك اوقع خسائر فادحة بالمسلحين زادت عن 230 قتيلا.

وقال العميد احمد خليفه الشامي "ظل المتمردون يقصفون موقع عبري بالمدفعية والكاتيوشا على مدى اكثر من اسبوع، ومن بعدها هاجموا الموقع وتم صدهم ومطاردتهم حتى انهم اخلوا المواقع التي انطلقوا منها لمهاجمتنا". واضاف "لم تحدث لنا خسائر، ووفق لمعلوماتنا فان قتلاهم اكثر من 230 قتيلا".