22-08-2019 01:16 AM بتوقيت القدس المحتلة

عشرة قتلى على الاقل في مدينة اكابولكو السياحية في #المكسيك

عشرة قتلى على الاقل في مدينة اكابولكو السياحية في #المكسيك

أعلنت الشرطة المكسيكية ان عشرة اشخاص على الاقل قتلوا في الساعات ال48 الاخيرة في مدينة اكابولكو الساحلية جنوب البلاد

أعلنت الشرطة المكسيكية ان عشرة اشخاص على الاقل قتلوا في الساعات ال48 الاخيرة في مدينة اكابولكو الساحلية جنوب البلاد، بينهم اثنان تعرضوا للطعن على شاطئ سياحي امام سياح اجانب ومحليين.

وتواجه المكسيك تصاعدا في وتيرة الاجرام والعنف منذ ان نقل مئات من رجال الامن والشرطة الفدرالية والدرك الوطني لضمان الامن خلال زيارة البابا فرنسيس.

ووعد حاكم ولاية غيهيرو ايكتور استوديو فلوريس بان يضمن الجيش وسلاح البحرية الامن بانتظار عودة رجال الامن.

ووقعت واحدة من هذه الجرائم الاثنين  على شاطئ في وضح النهر عندما اطلقت مجموعة من ستة اشخاص النار على شخص كان يرتاح تحت مظلة على بعد امتار من زوجين من السياح الاميركيين. كما قالت الشرطة.

ووقعت حادثة قتل اخرى مساء الثلاثاء على شاطئ كونديسا حيث اغتال مسلحون تاجرا امام سياح اجانب ومكسيكيين.

وسجلت جرائم القتل الاخرى، التي سقطت في واحدة منها امرأة. في احياء اخرى. حسب سلطات غيهيرو. الولاية التي يسجل فيها اكبر عدد من جرائم القتل والخطف في البلاد وتشهد مواجهات مستمرة بين عصابتين لتهريب المخدرات وهما لوس روخوس وغيهيرو اونيدوس.