23-10-2019 05:09 AM بتوقيت القدس المحتلة

"أحرار وشرفاء الجزيرة العربية": نستنكر "قرار العار" العربي ضد #حزب_الله

استنكر بيان صادر عن "أحرار وشرفاء الجزيرة العربية"، اليوم الجمعة، ما وصفوه بـ "قرار العار" العربي الذي صنّف حزب الله "منظمة إرهابية".

استنكر بيان صادر عن "أحرار وشرفاء الجزيرة العربية"، اليوم الجمعة، ما وصفوه بـ "قرار العار" العربي الذي صنّف حزب الله "منظمة إرهابية".

وجاء في البيان الموقع باسم "أحرار وشرفاء الجزيرة العربية (ما يُسمى بالمملكة العربية السعودية)": "باسم جميع الأحرار والشرفاء في مختلف مناطق الجزيرة العربية، الواقعة تحت سطوة وحكم عائلة آل سعود، نوّجه رسالة اعتذار عن صدور قرار العار بحق حزب الله اللبناني، الذي هلل له كيان الإحتلال الإسرائيلي فرحاً وطرباً. "

وتابع البيان: "بهذه المناسبة، ندين بأشد عبارات الإستنكار والشجب  قرار "العار" الذي استهدف رأس فصائل المقاومة العربية والإسلامية في المنطقة، بعد ما بات القرار العربي الرسمي اليوم مصادراً بالقوة المالية والعسكرية."

"وانسجاماً مع وجدان وتاريخ الأمة، نؤكد التزامنا بقضايا الأمة العربية والإسلامية، وعلى رأسها قضية العرب والمسلمين الأولى "فلسطين"، مشددين على أن الكيان الإسرائيلي كان ولايزال هو العدو الأول لنا في المنطقة".

وأكد "أحرار وشرفاء الجزيرة العربية" وقوفهم "إلى جانب جميع المقاومين بجميع توجهاتهم ومشاربهم ومذاهبهم". وأضافوا: "نعتذر لهم عن هذا القرار المتفرد من قبل شخصيات موتورة، تصادر إدارة البلاد وتهيمن على العباد، فإننا في الداخل كنا ومازلنا نعاني من اختطاف ومصادرة قرارنا ورأينا الحقيقي المنسجم مع وجدان الأمة. ولطالما عانينا ما عنيناه من اعتقال وسجون ومصادرة للحريات ومنع للتظاهرات التي خرجت تنتصر لقضايا التحرر ومواجهة مشروع الهيمنة الصهيونية في المنطقة، منذ خمسينيات القرن المنصرم وإلى يومنا هذا."

وختم البيان بتوجيه "تحية إجلال وإكبار لقائد الانتصارات العظيمة ورافع مجد الأمة سيد المقاومة الشيخ حسن نصر الله، ولكل شهيد وجريح ومقاوم ضحى ويضحي في الخطوط الأمامية، نيابة عن الأمة لصون ما تبقى لنا من شرف وكرامة".