23-03-2019 04:26 PM بتوقيت القدس المحتلة

بايدن لا يحمل مبادرة "سلام جديدة" خلال زيارته الاراضي المحتلة

بايدن لا يحمل مبادرة

أكدت واشنطن الجمعة ان نائب الرئيس الاميركي جو بايدن لا يحمل في زيارته الى الاراضي المحتلة أي مبادرة لـ"السلام" بين الفلسطينيين والاسرائيليين.

أكدت واشنطن الجمعة ان نائب الرئيس الاميركي جو بايدن لا يحمل في زيارته الى الاراضي المحتلة أي مبادرة لـ"السلام" بين الفلسطينيين والاسرائيليين، بحسب ما أفادت "وكالة الصحافة الفرنسية".

وقالت الوكالة نقلا عن مسؤول أميركي رفض الكشف عن اسمه إن "الموضوع الاساسي الذي سيبحث في الزيارة هو الوضع في سوريا"، واضافت "نائب الرئيس لن يطرح اية مبادرة جديدة كبيرة".
 
وتابع المسؤول الاميركي "لا يبدو لنا ان طرفي النزاع لديهما اليوم الارادة السياسية في إجراء مفاوضات حقيقية"، ودعا "لايجاد السبل لخفض التوتر وترك الباب مفتوحا امام حل الدولتين".
   
ومن المفترض ان يزور بايدن في الثامن من الشهر الحالي كيان العدو الاسرائيلي والضفة الغربية الفلسطينية المحتلة، وتندرج الزيارة في اطار جولة اقليمية يزور بايدن خلالها ابو ظبي ودبي وعمان.