20-01-2018 10:55 AM بتوقيت القدس المحتلة

مقتل اكثر من 150 مسلحاً من حركة الشباب بضربة لطائرة اميركية بدون طيار في الصومال

مقتل اكثر من 150 مسلحاً من حركة الشباب بضربة لطائرة اميركية بدون طيار في الصومال

اعلن البنتاغون الاثنين انه شن السبت غارة بطائرة بدون طيار على معسكر لتدريب عناصر حركة الشباب الارهابية في الصومال ما ادى الى مقتل اكثر من 150 مسلحاً كانوا يخططون لشن هجوم "واسع النطاق".

  
اعلن البنتاغون الاثنين انه شن السبت غارة بطائرة بدون طيار على معسكر لتدريب عناصر حركة الشباب الارهابية في الصومال ما ادى الى مقتل اكثر من 150 مسلحاً كانوا يخططون لشن هجوم "واسع النطاق".

وقال المتحدث باسم وزارة الحرب الاميركية جيف ديفيس ان الغارة استهدفت السبت بتوقيت الولايات المتحدة معسكرا يدعى "راسو" ويبعد 195 كيلومترا شمال مقديشو. واضاف ان "المسلحين كانوا في المعسكر للتدرب على شن هجوم واسع النطاق، ونحن نعلم بانهم كانوا سيغادرون المعسكر، وكانوا يشكلون تهديدا وشيكا على القوات الاميركية وقوات الاتحاد الافريقي". واكد ان "التقديرات الاولية تشير الى مقتل اكثر 150 ارهابيا".

واشار الى ان المجموعة كانت اوشكت ان تنهي تدريبا خاصا على شن "عمليات هجومية" الا انه لم يكشف تفاصيل حول الهجوم الذي كان المسلحون يخططون لشنه. وقال ان "القضاء عليهم سيقلل من قدرة حركة الشباب على تحقيق اهدافها في الصومال ومن بينها تجنيد اعضاء جدد واقامة قواعد والتخطيط لهجمات على بعثة الاتحاد الافريقي في الصومال". واضاف ديفيس "كان هناك شعور بان المرحلة العملية للهجوم على وشك ان تبدأ".

واعلنت حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن عدد من الهجمات الاخيرة من بينها تفجير مزدوج في مطعم مكتظ في مدينة بيداوة الصومالية الشهر الماضي.