16-10-2019 03:32 AM بتوقيت القدس المحتلة

ادارة اوباما تنوي نشر حصيلة ضرباتها ضد المنظمات الارهابية

ادارة اوباما تنوي نشر حصيلة ضرباتها ضد المنظمات الارهابية

اعلن مسؤول كبير في ادارة الرئيس الاميركي باراك اوباما الاثنين ان هناك نية لنشر حصيلة بضحايا كل الضربات الاميركية التي استهدفت منظمات ارهابية وارهابيين في العالم.

  
اعلن مسؤول كبير في ادارة الرئيس الاميركي باراك اوباما الاثنين ان هناك نية لنشر حصيلة بضحايا كل الضربات الاميركية التي استهدفت منظمات ارهابية وارهابيين في العالم.

ويعتبر نشر هذه الارقام التزاما بوعود للرئيس الاميركي بهذا الصدد اعلنها عام 2013 وشددت على ضرورة ان تكون الحرب على الارهاب شفافة، وخصوصا ان جانبا كبيرا منها يتم عبر قصف تقوم به طائرات من دون طيار.

وقالت ليزا موناكو مستشارة الرئيس الاميركي للامن القومي الاثنين "ستنشر الادارة الاميركية خلال الاسابيع القليلة المقبلة حصيلة بعدد الضحايا من المقاتلين وغير المقاتلين الذين سقطوا في هذه الضربات" التي تشنها الولايات المتحدة في اطار حربها على الارهاب.

واوضحت موناكو ان هذه الحصيلة لن تشمل سوى المناطق التي لا تعتبر فيها الولايات المتحدة في حالة حرب. واضافت ايضا انه من المقرر ان يتم نشر هذا التقرير من الان فصاعدا بشكل سنوي.

وتنتقد منظمات الدفاع عن حقوق الانسان العمليات العسكرية التي يقوم بها الجيش الاميركي او وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه)  بسبب سقوط اعداد كبيرة من المدنيين خلالها، وايضا لانها لم تثبت فاعليتها في المساهمة في ضرب الارهاب.

وجاء في تقرير لمركز ستيمسون سنتر الاميركي ان اكثر من عشرة بلدان تستخدم لانطلاق الطائرات الاميركية من دون طيار بينها افغانستان وجيبوتي واثيوبيا والكويت والنيجر والفيليبين وقطر وجزر السيشيل والسعودية وتركيا والامارات العربية المتحدة.