21-11-2017 10:23 AM بتوقيت القدس المحتلة

نشر ثلاث قاذفات اميركية طويلة المدى بي-2 في آسيا-المحيط الهادىء

نشر ثلاث قاذفات اميركية طويلة المدى بي-2 في آسيا-المحيط الهادىء

اعلن الجيش الاميركي الاربعاء نشر ثلاث قاذفات شبح طويلة المدى بي-2 للقيام بمناورات في منطقة الهند-آسيا-المحيط الهادىء في وقت يزداد التوتر في شبه الجزيرة الكورية.

  
اعلن الجيش الاميركي الاربعاء نشر ثلاث قاذفات شبح طويلة المدى بي-2 للقيام بمناورات في منطقة الهند-آسيا-المحيط الهادىء في وقت يزداد التوتر في شبه الجزيرة الكورية.

وقال قائد سلاح الجو في منطقة المحيط الهادىء الجنرال لوري روبنسون ان "الاحداث التي جرت مؤخرا تظهر الحاجة المستمرة لوجود قوة جوية موثوقة ومتناغمة في كل منطقة الهند-آسيا-المحيط الهادىء".

ورفض المسؤولون العسكريون الاميركيون تحديد المنطقة التي ستتحرك فيها القاذفات القادرة على حمل شحنة نووية والتي لا يملك منها سلاح الجو الاميركي سوى 20 طائرة.

وقال الناطق باسم سلاح الجو الاميركي في منطقة المحيط الهادىء الكابتن راي جفري "مثل باقي الطائرات الحربية في المنطقة حلقت طائرات بي-2 ولا تزال في المجال الجوي الدولي وفقا للقوانين الدولية".

واضاف ان "المهمات الروتينية تتيح الحفاظ على مهارات فرقنا مثل مهارات القتال والقيادة والتنسيق وكذلك معرفة منطقة العمليات".

اطلقت كوريا الشمالية الخميس صاروخين بالستيين قصيري المدى قبالة سواحلها الشرقية فغذت بذلك التوتر الاقليمي بعد قيامها بتجارب نووية، وفق ما افادت كوريا الجنوبية. ويجري نظام بيونغ يانغ بشكل متكرر تجارب على صواريخ قصيرة المدى.

واعلن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون ان بلاده باتت قادرة على امتلاك ردع نووي "فعلي" بعد نجاحها ي صنع رؤوس نووية مصغرة يمكن تركيبها على صاروخ بالستي، وفق وكالة الانباء الكورية الشمالية.

يصل نطاق عمل قاذفة بي-2 الى ستة آلاف ميل بحري (11 الف كلم)، ويقدر سلاح الجو الاميركي قيمة كل طائرة بـ 1.1 مليار دولار (سعر سنة 1998).