15-12-2018 04:54 AM بتوقيت القدس المحتلة

دي مستورا: فشل المحادثات يعني العودة الى الحرب

دي مستورا: فشل المحادثات يعني العودة الى الحرب

أكد المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا الاثنين أنه في حال فشل المحادثات سيعود إلى مجلس الأمن، مشيرا إلى أن الخيار الثاني سيكون العودة للقتال وأن "هذه الحرب ستكون أسوأ من سابقتها"

أكد المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا الاثنين أنه في حال فشل المحادثات سيعود إلى مجلس الأمن، مشيرا إلى أن الخيار الثاني سيكون العودة للقتال وأن "هذه الحرب ستكون أسوأ من سابقتها". وأعلن دي ميستورا، خلال مؤتمر صحفي في جنيف قبيل بدء المفاوضات، أن التفاوض سيبدأ  مع وفد الحكومة السورية بعد أقل من ساعة، وأنه سيلتقي بكثير من الأطراف خلال الأيام المقبلة، مشيراً الى أن "سوريا تواجه لحظة الحقيقة".

وكشف دي ميستورا بأنه سيعمل على حجب الأخبار المتعلقة بعملية المفاوضات عن الإعلام ، موضحا أن التصريحات الإعلامية ستكون بعد انتهاء المفاوضات. هذا وأشار المبعوث الأممي الى أن "بعض المشوشين على المحادثات السورية في جنيف حاولوا افسادها، لكننا ماضون قدماً رغم العقبات"، مضيفاً أنه "يجب أن نجد نهجاً ومعايير لاشراك أكثر ما يمكن من الأطراف". وكان دي ميستورا قد أوضح في وقت سابق أن المفاوضات ستنطلق الاثنين حتى الـ24 من مارس/آذار الجاري، بعدها تعلق، ومن ثم تستمر.