26-04-2019 09:08 AM بتوقيت القدس المحتلة

التقرير الإذاعي ليوم الإثنين 05-12-2011

التقرير الإذاعي ليوم الإثنين 05-12-2011

أبرز ما جاء في الإذاعات المحلية ليوم الإثنين 05-12-2011

أبرز ما جاء في الإذاعات المحلية ليوم الإثنين 05-12-2011

عناوين
ركزت كل الإذاعات على التطورات السورية، والأحداث الأمنية في الشويفات وعين الرمانة، ومسألة معمل الزهراني، وما نقل عن زوار ميقاتي وتأييده مطالب عون، وحديث الحياة عن قرب صدور قرارات اتهامية جديدة قبل نهاية العام.


مقدمة نشرة أخبار إذاعة لبنان الحر
التطورات السورية تتفاقم يوما بعد يوم سواء ميدانيا مع سقوط 40 قتيلا يوم أمس وسياسيا مع رفض سورية التجاوب مع المبادرة العربية على رغم تمديد مهلتها يوم أمس ما يفتح الباب امام تدويل الأزمة نتيجة إصرار النظام على خياره القمعي.
اما محليا فان ظواهر عدة لافتة تطرح المزيد من الأسئلة حول الوضع الامني من جهة وحول منطق الاستقواء على الدولة الغائبة من جهة أخرى.
فبالنسبة لتعطيل معمل الزهراني لفت تلكء الدولة ولاسيما وزير الطاقة في معالجة الأمر تاركا الأمور على عاطق الاتصالات الحزبية بمعزل عن الدولة اما بالنسبة إلى الوضع الأمني فلفت تزايد الاشكالات بخلفية مذهبية وطائفية مؤسفة من الشويفات مرورا بالشياح عين الرمانة إلى جديدة المتن.


مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الكتائبية
عودة معمل الزهراني إلى انتاج الكهرباء اعتبارا من اليوم بعد صاعقة تعطيله في الأيام الثلاثة الماضية لم تطوي الفضيحة المدوية في هذا الملف والتي تحول معها المعمل إلى ساحة مستباحة ميليشياويا حرمت اللبنانيين من التيار الكهربائي وتسببت بأضرار وخسائر وعرقلة اعمال من دون أن يفهم اللبنانيون حتى الساعة كيف يتوقف المعمل خلافا لإرادة مؤسسة الكهرباء وكيف يعاد تشغيله خارج حدود المؤسسة.
هذا الفصل الميلشياوي الذي لم يعرفه لبنان خلال اقصى سنوات الحرب والتعبير هنا لوزير الطاقة والمياه اعطى صورة معبرة عن حجم الفلتان السائد في بعض إدارات ومؤسسات الدولة وقدم مظهر من مظاهر انهيار هذه الدولة ويفترض ان يضعف المناعة الحكومية الضعيفة أصلا خصوصا بعدما استبق الوزير باسيل مؤتمره الصحافي المقرر ظهر اليوم بالإعلان ان المستور في قضية تعطيل الكهرباء في لبنان كثير.
وفي انتظار ان يكشف الوزير باسيل جزء من هذا المستور اضيف الفصل الكهربائي الفالت إلى لائحة المشاغل الحكومية في ظل مشاورات مفتوحة لتأمين مشاركة وزراء التيار الوطني الحر في جلسة مجلس الوزراء المقررة الأربعاء المقبل وهو امر مايزال غير محسوم حتى الساعة.
سوريا الأزمة مفتوحة على تعقيدات بالجملة حيث تجاوزت دمشق المهلة التي حددتها لها الجامعة العربية كي توقع على البروتوكول المتعلق بارسال بعثة من المراقبين إلى اراضيها واعلنت انها لا تزال تتفاوض مع الجامعة للاتفاق على رؤية معينة لتسهيل مهمات هؤلا المراقبين والحفاظ على مصالح سورية وسيادتها فيما بدى انه فصل جديد من فصول عض الأصباع بين سورية والجامعة في الحرب الدبلوماسية المندلعة بينهما.


مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الموجة 93 فاصل 3
التعتيم الذي اغرق لبنان إلى الزوال اعتبارا من اليوم وقد نجحت الاتصالات في حل عقدة توقيف معمل الزهراني.
ولكن هل من محاسبة؟
والسؤال المحير عند المواطن العادي لماذا توقف المعمل اصلا ولماذا عاد إلى العمل؟وبانتظار حلحلة هذا اللغز وتحديد المسؤوليات ومعرفة من يحاسب من يبقى السؤال الأقوى ماذا عن تعويض الخسائر وهل دخلنا فعلا في مرحلة "كل مين ايدو الو".
المواطن على أي حال يئس من الحصول على أجابة فكما يبدو في دولة لبنان فالح لا تعالج.
اما بعد في السياسة الأنظار تتجح نحو جلسة مجلس الوزراء هذا الأربعاء وإلى ذلك الحين الاتصالات ناشطة على أمل حل لعقدة مشكلة وزراء التكتل في وقت ترتبط قضية شهود الزور بحل عقدة التعيينات وفي مقدمها رئيس المجلس الأعلى للقضاء والخلاف على اكثر من منصب واسم دفع الرئيس بري إلى الحديث عن التصويت.


وصف النائب غازي يوسف في حديث لصوت لبنان الكتائبية ما جرى في الزهراني بالعمل الميليشياوي الذي يمنع الكهرباء عن الناس، وتحدث عن مشاكل في غياب المؤسسات، مشيرا إلى وجود مشكلتين بخص المعمل الأولى بين المشغل والعمال المنتمين سياسيا إلى بعض الأطراف، والثانية تتعلق بتوزيع الكهرباء على المناطق المحسوبة على بعض السياسيين.
ولفت إلى ان وزير الطاقة لم يتحرك ولم نسمع له أي تعليق على ما حصل، واكد ان مؤسسات الدولة تسير وفق نوع من التراضي بين الأطراف السياسيين بدلا من السير حسب القانون. بسبب هيمنة السلاح.


رأى النائب جمال الجراح في حديث لصوت لبنان الموجة 93 فاصل 3 أن امام الحكومة الكثير من الملفات لانجازها لكن التباعد الحاصل بين أطراف الحكومة وطبيعة العلاقة غير المنسجمة سيضعها امام مأزق أخرى وان تخطت موضوع تمويل المحكمة وسيمنعها من انجاز أي شيء ان كان في موضوع التعيينات او الكهرباء او بالنسبة إلى ملف شهود الزور.
واشار إلى انه من الممكن انعقاد طاولة الحوار في أي وقت ممكن إذا اراد الجميع البدء من الموضوع الذي مازال معلقا أي ملف السلاح، لافتا على ان طرح ملفات اخرى واي التفاف على القضية الأساسية لا يؤدي إلى نتيجة في النهاية.
وقال"يجب الامتناع عن التوتير المذهبي والطائفي بداية ومن ثمة الابتعاد عن الملف السوري وعدم الانخراط فيه".


اعتبر وزير السياحة فادي عبود في حديث لصوت لبنان الموجة 93 فاصل 3 ان اجتماع التكتل غدا سيبحث في امكانية مشاركة وزراء التكتل في اجتماع الحكومة الأربعاء، وكل ذلك رهن بالاجتماعات التشاورية التي تعقد ليتم على ضوءها تحديد الموقف.
وقال "لدينا شعور انما يجري في الحكومة يهدف إلى تعذيب وزراء التيار بكشل متعمد لا يخلو من السياسة، فمثلا هناك عشرات الطلبات لوزراة السياحة وحدها في ادراج  ملس الوزراء منذ اشهر فيما الطلبات نفسها تمر على الخط العسكري في الوزارات الباقية".
وإذ سئل عن مصير الجلسة المخصصة لشؤون وزارته  دعا إلى تغيير النهج في التعاطي مع وزارات التكتل.
واعتبر انما حدث في معمل الزهراني تخرج عن وزارة الطاقة ولها ابعادها السياسية وستعالج بالسياسة وهي لا تختلف عن اضراب شركة طيران الشرق الأوسط قائلا"انه على اللبيب ان يفهم". وختم تكون رسائل سياسية بتوقيت حالي.


اوضح النائب إلان عون في حديث لصوت لبنان الكتائبية  أن أي قرار لم يتخذ حتى الساعة فيما خص مشاركة وزراء التكتل في جلسة مجلس الوزراء المقبلة وقال"ان النقاش مستمر حول كيفية التعامل داخل الحكومة في المرحلة المقبلة".
وجدد عدم الرضا على الأداء الحكومي، مشيرا إلى نقاشات جارية حول الموضوع، ومعربا عن اعتقاده بان الساعات المقبلة ستحمل جواب على مطالب التكتل، ورجح ان يتخذ العماد ميشال عون غدا قرار بشأن مشاركة او عدم مشاركة وزراء التيار في جلسة مجلس الوزراء الأربعاء المقبل.
وعما جرى في معمل الزهراني اشار إلى ان الوزير المختص سيوضح في مؤتمره الصحافي اليوم ما حدث، مؤكدا انه لا يجوز ان تتعطل المرافق العامة مهما كانت الاعتبارات.
قطع مئات الشبان طريق عام  صور الناقورة الساحلي بالغطارات المشتعلة بحسب مندوب إذاعة لبنان الحر في الجنوب احتجاجا على الانقطاع الحاد للتيار الكهرائبي.