01-05-2017 03:29 AM بتوقيت القدس المحتلة

فيلتمان التقى ميقاتي: تمويل المحكمة اشارة ايجابية وملتزمون بدعم الجيش اللبناني

فيلتمان التقى ميقاتي: تمويل المحكمة اشارة ايجابية وملتزمون بدعم الجيش اللبناني

اعتبر مساعد وزير الخارجية الاميركية جيفري فيلتمان ان الخطوة التي قام بها الرئيس نجيب ميقاتي بتحويل حصة لبنان من تمويل المحكمة الدولية هي اشارة ايجابية للمجتمع الدولي لالتزام لبنان بالقرارات الدولية.

اعتبر مساعد وزير الخارجية الاميركية جيفري فيلتمان بعد لقائه رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي الاربعاء في السراي الكبير ان الخطوة التي قام بها ميقاتي بتحويل حصة لبنان من تمويل المحكمة الدولية هي اشارة ايجابية للمجتمع الدولي لالتزام لبنان بالقرارات الدولية. واضاف ان "بلاده رحّبت بتمويل المحكمة الخاصة بلبنان"، وتابع ان "لبنان والشعب اللبناني يعترفان بالالتزامات الموضوعة من قبل مجلس الأمن على غرار القرار 1701".


وفيما لفت فيلتمان الى انه "سلم ميقاتي رسالة من وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون"، اشار الى انه "سيزور شخصيات سياسية عدة بينها الرئيس اللبناني ميشال سليمان وعدد من سياسي 14 آذار"، وذكر انه "لن يتحدث عن تقارير مرتبطة بالاستخبارات الاميركية التي اكتشفت في لبنان لانه ليس لديه ما يقوله حول هذه المسألة".


وقال فيلتمان إن "بلاده تدعم سيادة واستقلال لبنان ولدينا تاريخ طويل مع لبنان ليس على المستوى الحكومي فقط بل ايضا من الشعب ونريد الحفاظ على هذه الشراكة القوية على كل المستويات وهذا من مصلحتنا ونعتقد انه من مصلحة لبنان ايضا"، واضاف "نحن نتحدث ضمن اطار شراكة وصداقة طويلة الامد وملتزمون بمتابعة دعمنا للجيش اللبناني الذي يستحق دعم الولايات المتحدة كما المؤسسات الأخرى".


وفي الشأن السوري، رأى فيلتمان ان "هناك إجماع دولي للبحث عن طرق سلمية للضغط على محيط الرئيس السوري بشار الاسد والتخفيف من محاربة الشعب السوري"، واعتبر ان "هذا الضغط يظهر ما تريده المنطقة"، وتابع ان "السفير الاميركي بدمشق قام بواجبه تجاه الشعب السوري وقام بخلق روابط مع الشعب السوري"، مشيرا الى انه "يجب ان نثبت للشعب السوري اننا نريد الوقوف الى جانبه.