18-11-2018 12:35 PM بتوقيت القدس المحتلة

شهيدة جديدة.. بهدف القتل بدون رصاص قوات الأمن البحرينية تستخدم غازات سامة

شهيدة جديدة.. بهدف القتل بدون رصاص قوات الأمن البحرينية تستخدم غازات سامة

استشهدت مساء الثلاثاء المواطنة البحرينية فخرية جاسم السكران ذات الخمسة والخمسين عاما جراء استنشاقها الغازات السامة التي اطلقتها قوات النظام البحريني.

استشهدت مساء الثلاثاء المواطنة البحرينية فخرية جاسم السكران ذات الخمسة والخمسين عاما جراء استنشاقها الغازات السامة التي اطلقتها قوات النظام البحريني. وقد تدهورت حالة فخرية السكران الصحية بعد استهداف قوات النظام الاحياء السكنية  بالغازات السامة الواقع في "جد علي" بالمحافظة الوسطى نقلت على اثرها الى قسم الانعاش بمستشفى السلمانية الى انها فارقت الحياة مساء الثلاثاء.

وكان أبناء البحرين تظاهروا الثلاثاء في عدة مناطق إحياءً لفعاليات يوم الشهيد فاضل متروك، حيث عمدت السلطات الى استهداف المتظاهرين بالغاز المسيل للدموع. وفيما يعمل أبناء قرية الكوره وسط البلاد على إعادة بناء مسجد الكويكبات الذي هدمته السلطات قبل أشهر، يستعد البحرينيون اليوم لمسيرات تأبين الشهيد هاشم سعيد.

وقمعت قوات الأمن البحرينية عدداً من المسيرات والنشاطات السلمية في مناطق مختلفة من البلاد. وقمعت قوات الأمن مسيرة سلمية طالبت بالافراج عن المعتقلين في بلدة "دار كليب"، وقد أصيب عدد من المشاركين إصابات بالغة وتمت معالجتهم داخل المنازل خشية اعتقالهم. وأقيم في قرية "سماهيج" اعتصام سلمي أمام مركز القرية الأمني للمطالبة بالافراج عن المعتقلين. فيما شهدت بلدات "السنابس" و"النويدرات" و"المعامير" و"العكر" و"القرية" مسيرات ليلية أعقبتها مواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن التي استخدمت القنابل الدخانية بكثافة.

ودأبت قوات الامن البحرينية على استخدام القنابل الغازية والمسيلة للدموع في قمع التظاهرات السلمية المطالبة بالحرية. وأدى استخدام انواع سامة من هذه الغازات في الاحياء السكنية الى استشهاد مواطنين واصابة المئات بحالات اختناق تتركُ أعراضاً صحيةً لفترة طويلة.