23-10-2019 05:15 AM بتوقيت القدس المحتلة

منظمة العفو الدولية تندد بمضايقة المعارضين في كوبا

منظمة العفو الدولية تندد بمضايقة المعارضين في كوبا

نددت منظمة العفو الدولية الخميس بمضايقة المعارضين والصحافيين في كوبا الذين يستعمل النظام اساليب جديدة ضدهم،وجاء في بيان للمنظمة نشر في لندن ان "كوبا هي مسرح لتكثيف القمع".

منظمة العفو الدولية

نددت منظمة العفو الدولية اليوم الخميس بمضايقة المعارضين والصحافيين في كوبا الذين يستعمل النظام اساليب جديدة ضدهم،وجاء في بيان للمنظمة نشر في لندن ان "كوبا هي مسرح لتكثيف القمع" حتى وان كانت "الوسائل" المستعملة من قبل النظام قد تغيرت.

وحسب المنظمة التي تدافع عن حقوق الانسان فان "مضايقة المنشقين وسجنهم وكذلك مضايقة ناشطي حقوق الانسان والصحافيين والمدونين" ازدادت بشكل كبير.

واضاف التقرير انه "بعد الاطلاق الجماعي للسجناء السياسيين في العام 2011" حصل "تشديد لاستراتيجية السلطات من اجل تقليص اهمية الانشقاق عن طريق مضايقة الناشطين والصحافيين"، مشيراً الى ان ناشطي حقوق الانسان او الصحافيين المستقلين يعتقلون بشكل دائم لمدد تتراوح بين ساعات وايام وهم يتعرضون خلال اعتقالهم "للاستجواب والتهديد وحتى للضرب" وكذلك لا يتم ابلاغ عائلاتهم عن مكان اعتقالهم.

وتنفي السلطات الكوبية وجود سجناء سياسيين وتعتبر بشكل عام المعارضين بمثابة "مرتزقة" تدعمهم الولايات المتحدة من اجل زعزعة كوبا.