27-07-2016 12:48 AM بتوقيت القدس المحتلة

اضراب عام احتجاجا على السياسة التقشفية للحكومة في اسبانيا

اضراب عام احتجاجا على السياسة التقشفية للحكومة في اسبانيا

بدأ اضراب عام يستمر 24 ساعة الخميس في اسبانيا احتجاجا على اصلاح قانون العمل وسياسة التقشف التي تتبعها الحكومة اليمينية.

بدأ اضراب عام يستمر 24 ساعة الخميس في اسبانيا احتجاجا على اصلاح قانون العمل وسياسة التقشف التي تتبعها الحكومة اليمينية. وتجمع المضربون امام الشركات والمؤسسات وهم يرفعون اعلاما حمراء ولافتات كتب عليها "لا لاصلاح العمل" و"اضراب عام" بينما انتشرت مجموعات نقابيين في الشوارع وتمركز آخرون امام مؤسسات في سوق الجملة في مدريد ومحطات النقل الرئيسية.
  
واعلنت النقابات من الآن "النجاح الهائل" للاضراب بينما اعلنت وزارة الداخلية ان 33 شخصا اعتقلوا واصيب خمسة شرطيين بجروح طفيفة في حوادث صغيرة. وهو سادس يوم من الاضراب العام يجري بدعوة من اكبر نقابتين في البلاد منذ اعادة الحريات النقابية في 1977. ويعود الاضراب الاخير الى 29 ايلول/سبتمبر 2010 في عهد الحكومة الاشتراكية.
  
وستنظم حوالى مئة تظاهرة بينما اتفقت النقابات والسلطات العامة على تأمين حد ادنى من خدمة النقل المشترك بتشغيل ثلاثين بالمئة من قطارات الانفاق والحافلات في مدريد مثلا.