26-01-2020 10:27 AM بتوقيت القدس المحتلة

واشنطن وباريس تنددان بـ"محاولة الاغتيال" التي تعرض لها سمير جعجع

واشنطن وباريس تنددان بـ

نددت كل من الولايات المتحدة وفرنسا بـ"محاولة الاغتيال" على ما يبدو التي تعرض لها رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع.

جعجع

نددت كل من الولايات المتحدة وفرنسا بـ"محاولة الاغتيال" على ما يبدو التي تعرض لها رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع.

واعربت واشنطن عن قلقها من ان "استهدافه كان نتيجة معارضته للنظام السوري". وقال مارك تونر احد المتحدثين باسم وزارة الخارجية الاميركية ان واشنطن "تندد بشدة بما يبدو انه محاولة اغتيال ضد السياسي اللبناني سمير جعجع". وتابع المتحدث "مع اننا لا نعلم حتى الساعة من الجهة التي تقف وراء الهجوم الا اننا قلقون من ان جعجع استهدف بسبب انتقاده الصريح للقمع الدموي لنظام بشار الاسد ولافعال حزب الله التي تزعزع الاستقرار في لبنان". ودعا تونر الحكومة اللبنانية الى اجراء "تحقيق معمق في القضية".

بدوره، قال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية برنار فاليرو خلال مؤتمر صحافي "ندين بحزم محاولة الاغتيال التي تعرض لها سمير جعجع رئيس حزب القوات اللبنانية. في ظل اوضاع اقليمية متدهورة". وتابع "ندعو الى القاء الضوء كاملا على هذا العمل الارهابي".
  
واعلن جعجع امام صحافيين بانه تعرض لاطلاق نار مرتين من قبل "قناصة" الاربعاء بينما كان يتنزه مع بعض مرافقيه في مقره في بلدة معراب شمال شرق بيروت. واضاف جعجع ان "هذه ليست رسالة. الذين يقفون وراء العملية كانوا يودون ان تكون الرسالة النهائية".