05-12-2016 02:30 PM بتوقيت القدس المحتلة

جمعية لبنانية في كاليفورنيا تطبّعُ مع الاسرائيليين.. وطفلٌ تونسي يرفض التطبيع

جمعية لبنانية في كاليفورنيا تطبّعُ مع الاسرائيليين.. وطفلٌ تونسي يرفض التطبيع

في إطار محاولات التطبيع مع الإسرائيليين تقوم بها جهات لبنانية في الخارج تحت مسميات متعددة كُشف عن اعتزام ناد اجتماعي لبناني في كاليفورنيا احياء احتفال مشترك مع مجلس القيادة الاسرائيلية لجمع التبرعات.

 

في إطار محاولات التطبيع مع الإسرائيليين تقوم بها جهات لبنانية في الخارج تحت مسميات متعددة كُشف عن اعتزام ناد اجتماعي لبناني في كاليفورنيا احياء احتفال مشترك مع مجلس القيادة الاسرائيلية لجمع التبرعات، في المقابل انسحب طفل تونسي من بطولة رياضية عالمية عندما علم أن منافسه اسرائيلي.

جمعية لبنانية في كاليفورنيا
 ما المشكلة في أن يشارك النادي الاجتماعي اللبناني في كاليفورنيا في احتفال مشترك الأحد المقبل مع مجلس القيادة الاسرائيلية؟
الهدف المعلن جمع الاموال لمساعدة الاطفال المحرومين في لبنان و"اسرائيل".
جريدة الاخبار تواصلت مع أحد منظمي الحفل اللبناني الاميركي باتريك ملكون، الذي استغرب أن يثير الموضوع أي مشكلة، مؤكداً قيام الحفل في موعده المحدد، وان ريعه سيعود لمنظمة غير حكومية في لبنان.
في المقابل، الموقع الالكتروني للمجلس المزعوم كفيل بتوضيح أهدافه ونشاطاته:


1 - تمويل الجيش الاسرائيلي
2 - نشر الثقافة والمبادئ الصهيونية
3 - دعم طلّاب ومدارس مستعمرة سيديروت
4 - تقوية الشبكة الطالبية الإسرائيلية في الجامعات والنوادي الاميركية
5 - تشجيع كل المبادرات التي تفعّل أمن إسرائيل وشؤونها الاجتماعية وعلاقاتها بالولايات المتحدة.
6 - دعوة الشباب الاسرائيليين الأميركيين إلى التجنّد في صفوف الجيش الاسرائيلي وتأليف قوة يعتمد عليها في الاحتياط العسكري جاهزة لتلبية أي نداء طارئ من الكيان.