12-12-2017 03:57 PM بتوقيت القدس المحتلة

المحكمة الخاصة بلبنان تسمح ل58 متضرراً من اغتيال الحريري بالمشاركة في المحكمة

المحكمة الخاصة بلبنان تسمح ل58 متضرراً من اغتيال الحريري بالمشاركة في المحكمة

أعلنت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان السماح لثمانية وخمسين شخصاً، يعتبرون أنهم تضرروا من اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري عام 2005، بالمشاركة بصفتهم ضحايا في المحاكمة

 
أعلنت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان السماح لثمانية وخمسين شخصاً، يعتبرون أنهم تضرروا من اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري عام 2005، بالمشاركة بصفتهم ضحايا في المحاكمة. وقالت المحكمة في بيان لها إن "قاضي الاجراءات التمهيدية قرر السماح ل 58 من 73 شخصاً تضرروا من اعتداء 14 شباط/فبراير 2005، بالمشاركة في المحاكمة أمام المحكمة بعدما تقدموا بطلب في هذا الشأن".


واعتبر قاضي الاجراءات التمهيدية دانيال فرانسن أن الطلبات الخمسة عشر المتبقية "غير مكتملة"، طالباً "معلومات إضافية" قبل البت بها.
من جهة اخرى، أوضح فرانسن أن "لا سبب يبرر توزيع المتضررين في مجموعات مختلفة"، مؤكداً أن "من صلاحيته الحرص على ألا تتعرض المحاكمة لأي تأخير غير مبرر"، كما أشار المصدر.


واثر القرار الذي اتخذه فرانسن، سيعين كاتب المحكمة مندوباً قانونياً مكلفاً تمثيل المتضررين الذين سيبقون مغفلين وتطلق عليهم تسميات مثل "ف550" و"ف730"، إلا اذا أمر القضاة بالكشف عن هوياتهم. يُذكر أنه في إطار المحاكمة، يستطيع الشخص المتضرر الإستفادة من بعض الحقوق. فهو يستطيع خصوصاً، بإذن من القضاة، تسمية شهود وإجراء استجواب مضاد، إضافة إلى تقديم عناصر أدلة وايداع طلبات.