26-01-2020 10:33 AM بتوقيت القدس المحتلة

العالم الإسلامي ينتفض ضد الاساءة للرسول محمد (ص)

العالم الإسلامي ينتفض ضد الاساءة للرسول محمد (ص)

تحركت شعوب العديد من الدول العربية والاسلامية منتفضة ضد الفيلم المسيء للاسلام ورسوله محمد (ص) من انتاج اسرائيلي- اميركي. كما توالت المواقف المنددة في هذه الدول وفي عدد من دول العالم.

تحركت شعوب العديد من الدول العربية والاسلامية منتفضة ضد الفيلم المسيء للاسلام ورسوله محمد (ص) من انتاج اسرائيلي- اميركي. كما توالت المواقف المنددة في هذه الدول وفي عدد من دول العالم.

وجرت تظاهرة اليوم الخميس أمام مبنى السفارة السويسرية في طهران التي تمثل المصالح الاميركية احتجاجا على الفيلم المسيء للرسول والإسلام.

وشهد محيط السفارة الأميركية في القاهرة منذ صباح اليوم مواجهات بين رجال الشرطة ومتظاهرين يحتجون على الفيلم. وقالت وزارة الصحة إن ثلاثة عشر شخصاً اصيبوا بجروح في هذه المواجهات المتقطعة التي بدأت ليلاً.

في اليمن اخلت قوات الأمن اليمنية اليوم مجمع السفارة الأميركية في صنعاء من المتظاهرين الذين اقتحموا المكان احتجاجاً على الفيلم، وانتشرت الشرطة بكثافة في المكان بعد أن استخدمت الطلقات التحذيرية وخراطيم المياه لإخراج المتظاهرين.

في العراق تظاهر المئات من انصار السيد مقتدى الصدر الخميس في بغداد والنجف والكوت رفضا للفيلم المسيء للاسلام تلبية لدعوة السيد الصدر.  وردد المتظاهرون الذين حملوا اعلاما عراقية وصورا للصدر "كلا كلا امريكا .. كلا كلا اسرائيل" و"خيبر خيبر يا يهود ..جيش محمد سوف يعود".

وقد دان الفاتيكان الاربعاء "الاهانات والاستفزازات" لمشاعر المسلمين وكذلك اعمال العنف الناتجة عنها، وذلك غداة هجوم على القنصلية الاميركية في ليبيا قتل خلاله السفير الاميركي وثلاثة اميركيين اخرين احتجاجا على فيلم مسيء للاسلام. وقال فدريكو لومباردي المتحدث باسم الفاتيكان ان "التبعات الخطيرة للاهانات والاستفزازات غير المبررة لمشاعر المؤمنين المسلمين تظهر مرة جديدة بوضوح في هذه الايام".

في لبنان استنكرت العديد من المواقف اللبنانية من علماء دين وسياسيين الفيلم الاميركي المسيء للرسول محمد(ص) وللاسلام. وأكدت ان هذا الفيلم يهدف لبث الفتن بين المسلمين والمسيحيين تنفيذا لمخططات اميركية صهيونية.

وكانت العاصمة المصرية القاهرة شهدت امس خروج آلاف المواطنين المصريين الغاضبين في تظاهرات حاشدة نددوا خلالها بالفيلم المسيء للاسلام، كما تظاهروا قرب السفارة الاميركية وانتزعوا العلم الاميركي عن سياج السفارة.
ودعت جماعة الاخوان المسلمين في مصر الى وقفات احتجاجية في جميع انحاء البلاد يوم الجمعة القادم احتجاجاً على الفيلم المسيء للاسلام ورسوله.

وفي العاصمة المغربية الدار البيضاء تظاهر مئات الاشخاص امس أمام مقر القنصلية الامريكية احتجاجاً على الفيلم المسيء للاسلام ورسوله. وأكدت مصادر اعلامية ان المئات من الشباب المغربي تجمعوا امام مقر القنصلية وسط انتشار امني كثيف. وردد المتظاهرون الشعارات المنددة بالولايات المتحدة الامريكية، كما قاموا بتوجيه دعوات للتظاهر في مختلف مناطق البلاد استنكاراً لما اعتبروه الاساءة للمقدسات.

 وأمام مقر السفارة الامريكية في تونس، فرّقت الشرطة التونسية بالقنابل الغازية والمسيلة للدموع مئات المتظاهرين الغاضبين الذين خرجوا تنديدا بالفيلم المسيء للاسلام.

وفي العاصمة السودانية الخرطوم تظاهر المئات امام مبنى السفارة الامريكية احتجاجاً على عرض الفيلم المسيء للاسلام. وتحدثت مصادر في السفارة الامريكية بالخرطوم أن التظاهرة نظمتها جماعة تطلق على نفسها "الشباب السوداني"، واكد المصدر ان ممثلين عن هذه الجماعة التقوا موظفين في السفارة الامريكية وقاموا بتسليمهم رسالة تطالب الولايات المتحدة الامريكية باعتذار فوري وسحب الفيلم عن مواقع الانترنت.

وقد ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن الفيلم الذي كان وراء المظاهرات العنيفة المعادية للأميركيين أخرجه وأنتجه إسرائيلي أميركي. وقالت الصحيفة إن الفيلم "براءة المسلمين" أخرجه وأنتجه سام بازيل وهو إسرائيلي أميركي (54 عاما) ينحدر من جنوب كاليفورنيا ويدير شركات عقارية. وقال بازيل للصحيفة إن "الإسلام سرطان". وأكد أنه هو الذي يقف وراء الفيلم، مشيرا إلى أنه جمع خمسة ملايين دولار من مائة يهودي لم يحدد هوياتهم لتمويل الفيلم.