21-07-2019 10:41 PM بتوقيت القدس المحتلة

مسيرات العودة تتعمّد بالدم

مسيرات العودة تتعمّد بالدم

تعمّدت مسيرات العودة واحياء ذكرى اغتصاب فلسطين اليوم والتي امتدت من لبنان الى سوريا الى الاردن ومصر وفلسطين بالدم


تعمّدت مسيرات العودة واحياء ذكرى اغتصاب فلسطين اليوم والتي امتدت من لبنان الى سوريا الى فلسطين والاردن ومصر بالدم بإطلاق قوات الاحتلال النار تجاه المحتشدين على الحدود الذين جاش في قلوبهم الشوق للعودة الى اراضيهم المحتلة منذ العام 1948..

في لبنان

في مارون الراس الحدودية جنوبي لبنان سقط عشرة شهداء وعشرات من الجرحى برصاص الجيش الصهيوني عند السياج الشائك وقام المحتشدون برشق الحجارة باتجاه جنود العدو على الجانب الاخر من الحدود.

وكان جيش الاحتلال الصهيوني عزز قواته مقابل بلدة مارون الراس. 
ونقلت اللجنة المنظمة لموقع المنار ان  عشرات الالاف احتشدوا في مارون الراس.. وقد بلغ عدد المسجلين في الباصات التي اقلت المشاركين اكثر من 40 الف مشارك.

فلسطين

واستشهد فلسطيني واصيب عشرات اخرون بنيران الجيش الاسرائيلي الاحد في مواجهات على هامش تظاهرة في ذكرى النكبة قرب معبر بيت حانون في شمال قطاع غزة.

وفي الضفة الغربية قالت مصادر طبية فلسطينية ان سبعة عشر  فلسطينيا نقلوا الى مستشفى رام الله جراء اصابتهم في مواجهات وقعت مع الجيش الاسرائيلي عند معبر قلنديا في الضفة الغربية اطلق الجيش فيها قنابل الغاز والرصاص المطاطي مما ادى الى اصابة العشرات بالاختناق.

وجرت مسيرة مركزية في مدينة رام الله انطلقت من قبر الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات و شارك فيها الالاف الذين ارتدوا اللون الاسود.
ومنعت قوات الامن الفلسطينية في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المتظاهرين من الذهاب الى حاجز حوارة العسكري. وحصلت اشتباكات مع الجيش الاسرائيلي في مخيم العروب وقريتي بيت امر وبني نعيم بالقرب من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية اسفرت عن اصابة 9 فلسطينيين باصابات وصفت بالمتوسطة.

حداد فلسطيني عام غدا

وقد أعلنت فصائل المقاومة الفلسطينية واللجنة التحضيرية لحملة حق العودة الحداد العام غدا في كل أماكن تواجد الشعب الفلسطيني وتعليق الدراسة ليوم واحد، إكراما لشهداء العودة وشهداء فلسطين في الذكرى 63 للنكبة الذين استشهدوا على يد الاجرام الصهيوني اليوم.


سوريا

في سوريا استشهد اثنان وأصيب 170 بجروح من المواطنين العرب في منطقتي عين التينة بمحافظة القنيطرة ومجدل شمس في الجولان المحتل جراء اطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع على المدنيين الذين أحيوا ذكرى النكبة بحسب وكالة سانا.


واكد الجيش الاسرائيلي في بيان اصابة عشرات المتظاهرين القادمين من سوريا والذين دخلوا هضبة الجولان المحتلة مقدرا عدد المشاركين في هذه التظاهرة ب"الالاف".
وقالت المتحدثة باسم الجيش افيتال ليبوفيتز لوكالة فرانس برس "انه عمل خطير جدا وعنيف يهدد امن سكان اسرائيل وينتهك اراضيها" في اشارة الى الشطر المحتل من الجولان.

من جانبها دانت وزارة الخارجية السورية في بيان "بشدة" الاحد الممارسات الاسرائيلية "الاجرامية" في الجولان وفلسطين وجنوب لبنان مطالبة المجتمع الدولي بتحميل اسرائيل كامل المسؤولية.

في مصر

في مصر تمكن العشرات من النشطاء المصريين من الوصول إلى معبر رفح البري من الجهة المصرية لإحياء الذكرى الثالثة والستين للنكبة متجاوزين الاجراءات الامنية.

وبعد ان تمكن هؤلاء من الوصول إلى معبر رفح المصري أقاموا فعاليات الذكرى ورفعوا العلم الفلسطيني مرددين الهتفات المناهضة للاحتلال الصهيوني.

 تظاهرات معادية لاسرائيل في تركيا في ذكرى النكبة

وتظاهر مئات من الاتراك تلبية لدعوة منظمات اسلامية الاحد في الذكرى الثالثة والستين لنكبة فلسطين.
وفي اسطنبول تظاهر العشرات امام القنصلية الاسرائيلية وهتفوا "اللعنة على اسرائيل" و"استعدي يا اسرائيل (سفينة) مافي مرمرة قادمة".
وذكرت وكالة انباء الاناضول ان حوالى مئة شخص تظاهروا امام مقر اقامة السفير الاسرائيلي في انقرة حيث وضعوا اكليلا من الزهر الاسود.