24-07-2016 11:45 AM بتوقيت القدس المحتلة

الجيش السوري يمنع السيطرة على معبر القنيطرة ويسيطر على بلدة الضبعة

الجيش السوري يمنع السيطرة على معبر القنيطرة ويسيطر على بلدة الضبعة

تمكّن الجيش السوري من احباط محاولة المسلحين السيطرة على معبر القنيطرة في هضبة الجولان المحتل

منع الجيش السوري المسلحين من السيطرة على معبر القنيطرة

تمكّن الجيش السوري  من احباط محاولة المسلحين السيطرة على معبر القنيطرة في هضبة الجولان المحتل، ونقلت وكالة "سانا" السورية عن مصدر مسؤول قوله  ان الوحدات العسكرية الحقت خسائر كبيرة في صفوف المسلحين ، ولاحقت من تبقى منهم باتجاه قرية القحطانية. 

 وأكد متحدث باسم الامم المتحدة ان اثنين من جنودها العاملين في الجولان السوري اصيبا بجروح  في قصف في منطقة وقف اطلاق النار في مرتفعات الجولان .
وقال كيران دواير للوكالة الفرنسية ان اصابة العنصرين طفيفة وهي  ناجمة عن نيران الاسلحة الثقيلة في المنطقة. ولم يحدد المتحدث مصدر النيران، وما إذا كان لها علاقة بالاشتباكات الدائرة بين الجيش السوري ومجموعات مسلحة في المنطقة .

الى ذلك تمكّن الجيش السوري من استعادة السيطرة على بلدة الضبعة المتاخمة لمدينة القصير من الجهة الشمالية.

هذا وذكرت وكالة "سانا" أن وحدات من الجيش السوري ألحقت خسائر فادحة في صفوف المجموعات المسلحة، في سلسلة عمليات نفذها الجيش اليوم فى حجيرة وسقبا وعدرا والنبك بريف دمشق، أسفرت عن مقتل عدد من المسلحين بينهم مرتزقة من جنسيات غير سورية.

من جهة ثانية، واصلت وحدات من الجيش السوري ملاحقة المجموعات المسلحة في الحراك والمليحة الغربية بريف درعا، وأوقعت إصابات مباشرة في صفوفهم. وذكر مصدر عسكري لـ سانا أن هذه العمليات أسفرت عن مقتل وإصابة أعداد من المسلحين وتدمير أسلحتهم إضافة إلى مصادرة مدفع ب90. وأوضح المصدر أن من بين  القتلى زعيم ما يُسمى كتيبة "شهداء المليحة الغربية" نزار محمد عبد الرزاق الحراكي .