29-01-2020 01:43 PM بتوقيت القدس المحتلة

من الصحافة العبرية 11-07-2013

من الصحافة العبرية 11-07-2013

مقتطفات من الصحافة العبرية 11-07-2013

إسرائيل تبلور قانون التغذية القسرية على الأسرى المضربين

تبلور الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو اقتراح قانون ينص على فرض التغذية القسرية على الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية.

وتدفع الحكومة الإسرائيلية في اتجاه الحصول على مصادقة على القانون في الكنيست لمنح غطاء قانوني على فرض التغذية القسرية على الأسرى الأمنيين المضربين عن الطعام أسوة بعدة دول في العالم تتبنى هذا القانون.

ويقود اقتراح القانون وزارة العدل الإسرائيلية بتوصية من وزارة الامن الداخلي وبالتعاون مع جهاز الشاباك ومصلحة السجون وجهات في مجلس الامن القومي والادعاء العسكري.

ويدور الحديث عن فحص أولي حول قانونية هذه الخطوة، حيث أن الموضوع قيد البحث والنقاش لدى مكتب المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية ومن المتوقع أن يبدي وجهة نظره في الموضوع خلال الأسابيع القريبة.

وسيحاول المستشار القانوني للحكومة إظهار الحاجة لهذا القانون وربطه بموجة الإضرابات عن الطعام التي شهدتها السجون الإسرائيلية خلال العام الماضي وهذا العام.

واضطرت إسرائيل مؤخراً للإفراج عن عدد من الأسرى بفعل الضغط الذي تولد من خلال تلك الإضرابات كما حصل مع "سامي العيساوي" و"أيمن الشراونة"، وبخلاف توجهات الأجهزة الأمنية التي طالبت بعدم الاستجابة لمطالب الأسرى.

إلى ذلك قالت وزارة العدل الإسرائيلية انه على خلفية تواصل ظاهرة إضراب الأسرى الأمنيين عن الطعام نحن ندرس رد قانوني يسمح بمعالجة هذه الظاهرة من اجل منع وقوع ضرر على صحة هؤلاء الأسرى وأيضا منع توسع ظاهرة الإضرابات عن الطعام.

"معاريف":نتنياهو يوافق على اطلاق سراح 40 سجينا ممن قتلوا اسرائيليين دون شروط

كشفت محافل في واشنطن لصحيفة "معاريف" الاسرائيلية اليوم، عن ان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وافق على اطلاق سراح ما لا يزيد عن اربعين اسيرا فلسطينيا تصفهم اسرائيل "تلطخت اياديهم بالدماء" وذلك قبل استئناف المفاوضات مع الطرف الفلسطيني, ودون تعهد منه بالعودة الى طاولة المفاوضات.

واشارت الصحيفة الى" ان هذه الموافقة تعد تغييرا جوهريا في موقف نتنياهو, علما بانه رفض حتى اليوم دفع ثمن بغية اقناع الجانب الفلسطيني بالعودة الى طاولة المفاوضات".

واشارت المحافل في واشنطن الى ان نتنياهو ووزير الخارجية الامريكي جون كيري ينتظران رد الرئيس محمود عباس على هذه المبادرة, التي تتضمن الافراج عن ما مجموعه 104اسيرا فلسطينيا على مراحل في المستقبل, بعد استئناف المفاوضات.

وتوقعت الصحيفة ان يتم اخلاء سبيل الاسرى الاربعين قريبا خلال شهر رمضان, في حال وافق ابو مازن على هذه المبادرة.


مخطط إسرائيلى لبناء 10 آلاف وحدة استيطانية فى القدس والضفة

كشف وزير الإسكان والتعمير الإسرائيلى أورى آرييل، اليوم الأربعاء، عن خطط لبناء 10 آلاف وحدة سكنية استيطانية فى القدس الشرقية والمستوطنات الواقعة فى الضفة الغربية، فى الوقت الذى دعا فيه رئيس الوزراء الإسرائيلى بينامين نتنياهو إلى حل أزمة الإسكان بالموافقة على هذه الخطط.

جاء ذلك خلال اجتماع الوزير مع لجنة المالية بالكنيست الإسرائيلى لمناقشة ميزانية الإسكان لعام 2013-2014، حسبما ذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية على موقعها الإلكتروني.

يذكر أن آرييل ينتمى إلى حزب "البيت اليهودي" برئاسة نفتالى بينت، والذى يشغل 12 مقعدا فى الكنيست، وهو مؤيد للاستيطان وتوسيعه بالأراضى الفلسطينية.

وقال الوزير آرييل "لدينا القدرة على تسويق 10 آلاف وحدة سكنية فى القدس الشرقية والكتل الاستيطانية فى يهودا والسامرا المسمى اليهودي (للضفة الغربية)"، وأضاف أن هذا يتضمن خططا لبناء منازل فى مستوطنات بيت آريية وعوفاريم وايلكانا.

وتابع إن" القدس إحدى المناطق فى البلاد التى تعانى من أزمة إسكان خانقة وأن الأسعار ارتفعت نتيجة لذلك بنسبة 41% خلال الفترة 2008- 2012 مقارنة بـ27% فى بقية البلاد خلال نفس الفترة".

وجاءت تصريحات آرييل وسط تجميد فعلى منذ شهر يناير للإعلان عن مناقصات بشأن الإسكان فى القدس الشرقية والمستوطنات فى الضفة الغربية كجزء من جهود رئيس الوزراء الإسرائيلى للمساعدة على تهيئة مناخ داعم لجهود وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى لاستئناف محادثات السلام المجمدة مع الفلسطينيين.

يشار إلى أن محادثات السلام الإسرائيلية الفلسطينية متوقفة منذ شهر أكتوبر عام 2010 على خلفية الاستيطان الإسرائيلى فى الأراضى الفلسطينية.

نقلاً عن قدس نت