23-08-2019 01:00 AM بتوقيت القدس المحتلة

رصد الأربعاء الإذاعي الصباحي الأول من حزيران 2011

رصد الأربعاء الإذاعي الصباحي الأول من حزيران 2011

الرصد الإذاعي الصباحي المحلي اللبناني ليوم الأربعاء الاول من حزبران 2011

عناوين

ركزت إذاعة الشرق على عودة عبدالمنعم يوسف إلى بيروت وهجوم عون وعدم ملاحقة ريفي قضائيا، والعفو السوري. واستهلت النشرة بكلام يوسف.
أما إذاعة صوت المدى فاهتمت بكلام العماد عون، وجلسة بري التشريعية، ولقاء بكركي. واستهلت النشرة بكلام عون.
فيما ركزت إذاعة صوت لبنان الكتائبية على لقاء الجميل بري، ومعالجة مشكلة السانترال، ومواقف عون، ولقاء بكركي ودراسة نجار طلب سليمان وليس ملاحقة ريفي ميدانية. واستهلت النشرة بكلام جعجع.
أما إذاعة صوت لبنان الموجة 93 فاصل 3 فركزت على المعالجات لأزمة الاتصالات وكلام عون وعفو الأسد ولقاء سليمان التبريدية. واستهلت النشرة بمسألة كتاب سليمان إلى وزير العدل حول ريفي.
أما إذاعة لبنان الحر فركزت على التطورات السورية وكلام جعجع، وأزمة الاتصالات، واستهلت النشرة بالتظاهرات في سورية.

مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الكتائبية: تتجه الأمور إلى تصنيف حادثة السانترال بنوع من القضاء والقدر وهي على الأقل  لن تدرج في  إطار الضربات الممنوعة تحت الخسر هذا ما توحي به اتصالات الساعات الأخيرة التي تشير إلى بدء مسار جدي لتسوية الوضع بحيث لا يفقد وزير الاتصالات سلطته ولا تتعرض قوى الأمن لهزة غير محسوبة.
المعالجة بدأت على ثلاثة خطوط خط الرئيس المكلف نجيب ميقاتي الذي التقى أمس المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء اشرف  ريفي وخط رئيس الجمهورية ميشال سليمان الذي استقبل رئيس كتلة المستقبل الرئيس فؤاد السنيورة والنائب احمد فتفت وخط قيادة الجيش حيث تشاور العماد جان قهواجي مع اللواء ريفي لمعالجة مسألة ميدانية كانت ستحصل في طرابلس من خلال تسيير تظاهرات مؤيدة لابن المدينة وفهم انه صرف النظر عن هذا التحرك الاحتجاجي.

مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الموجة 93 فاصل 3: التوتر مستمر ولكن المحاولات التبريدية مستمرة ايضا والاتصالات ناشطة وبقوة لمعالجة تداعيات ما جرى في العدلية في ظل السؤال عن مصير كتاب رئيس الجمهورية إلى وزير العدل والمتعلق باللواء اشرف ريفي، وعلى وقع المعالجة السياسية للاحالة القضائية برزت تداعيات جديدة في الاتصالات حيث دفع الخلاف بين وزير الاتصالات شربل نحاس ووزيرة المال راي الحسن باتجاه تأخير رواتب الموظفين ما استدعى الدعوة إلى اعتصام احتجاجي صباح اليوم في اوجارو.
وعلى خط التبريد  أيضا محاولات لإجاد مخرد للجلسة العامة في اتصالات بعيدة عن الاضواء بين بعبدا وعين التينة.

مقدمة نشرة أخبار إذاعة لبنان الحر: فجأة وبعد الضجة التي أثيرت في الأيام الأخيرة حول عدد من المواضيع والمسائل المستجدة يبدو ان الاتصالات فعلت فعلها إذ لفت صباح اليوم اتجاه إلى التهدئة في محاولة واضحة لاستعاب الامور على اكثر من خط رغم بعض المواقف الصاخبة في حين أن اللقاءات المحدودة التي عقدت في الساعات الماضية لفتح ثغرة في جدار التأليف الحكومي لم تسفر عن أي ايجابيات.
وفي إطار ترطيب الاجواء اشارت مصادر مطلعة إلى ان طلب رئيس الجمهورية من وزير العدل لم يتضمن احالة المدير العام لقوى الامن الداخلي على القضاء بل دراسة الموضوع فيما لفت العماد ميشال عون إلى ان القضية وضعت قضائيا على السكة الصحيحة، وسأل الدكتور سمير جعجع  اليس هناك من مسؤول في لبنان إلا اللواء اشرف ريفي لمحاكمته وهو الضابط الاكثر اخلاقية ومسلكية.
على صعيد آخر ترددت معلومات صباحية ان رئيس المجلس النيابي لم يعد مستعجلا لعقد جلسة عامة في الثامن من الحالي على خلفية ميل الرئيس ميشال سليمان لاعتماد المراسيم الجوالة في التجديد لحاكم مصرف لبنان وبالتالي فان الرئيس بري سيحاول اجاد مخرج لاطلاق عمل المجلس بطريقة لا يبدو انه يحل من خلالها محل الحكومة.
جنوبا تتواصل الاستعدادات الامنية عشية احياء يوم النكسة وسط تاكيد مصادر عسكرية انما حصل في مارون الراس لن يتكرر وتشديد الناطق باسم اليونيفيل نيراج سينغ ان الجيش اللبناني مسؤول عن امن كل المناطق وان عديد القوات الدولية باقي وفق ما حدده ال1701.
اما سوريا فيبدو ان العفو العام الذي اصدره الرئيس بشار الأسد والذي شمل الاخوان المسلمين لم يلقى اصداء ايجابية لدى المعارضة السورية والدول الغربية.

قال السياسي الشمالي خلدون الشريف في حديث لصوت لبنان الكتائبية أننا دخلنا في سوء فهم عميق لأن المقاربات باتت مختلفة في مسألة تشكيل الحكومة، ودعا إلى اعادة قراءة مواقف كل الأطراف للحفاظ على وحدة لبنان واقتصاده واضاف ان المسألة لم تعد اكثرية واقلية بل مسألة وجود وطني، ورأى ان الرئيس المكلف نجيب ميقاتي دخل في مأزق ومن الجريمة القول أننا في هذا الوضع نظرا لمصالح ميقاتي الشخصية، ونفى الشريف ما ذكره عون من ان الرئيس ميقاتي توجه إلى لندن لاجراء مشاورات لافتا إلى ان عون يعيدنا مسافات إلى الوراء مع كل تصريح يدلي به داعيا إلى وقف التصعيد الخطابي.
ولفت إلى ان الرئيس ميقاتي امام ثلاث خيارات إما تشكيل حكومة أمر واقع أو حكومة غالبية او الاعتذار.

اعتبر النائب عمار حوري في حديث لصوت لبنان الكتائبية أن انعقاد جلسة تشريعية في ظل حكومة لتصريف الاعمال خطوة غير ميثاقية وتخل بالتوازن بين السلطات  وتشكل انتقاس لموقع رئاسة الحكومة ولذلك لن نقبل بالتشريع في ظل حكومة تصريف اعمال.واكد ان الوزير شربل نحاس سيقتنع في النهاية ان القانون والدستور والمنطق هم الاقوى والتغيير لا يمكن ان يكون باتجاه الاسوأ.

رأى الوزير حسن ميمنة في حديث لصوت لبنان الموجة 93 فاصل 3 أن موضوع الخلاف الذي دار في وزارة الاتصالات هو موضوع محاولة الوزير شربل نحاس التصرف مع اجيرو وكأنها تابعة لوزارته وهذا امر خاطأ لأن اوجيرو مؤسسة خاصة وسلطة الوزير عليها محدودة.

رأى الوزير السابق ماريو عون في حديث لصوت لبنان الموجة 93 فاصل 3  أن ما قام به الرئيس سليمان هو امر طبيعي من توجيه كتاب لوزير العدل بشأن مدير عام قوى الامن الداخلي، واعتبر انه يصب في خانة مسؤوليته لأنه الرئيس الأعلى للقوى الامنية في لبنان، واكد ان تكتل التغيير والإصلاح ليس في وارد التسوية على هذا الملف مشددا على ان الهدف من ذلك ليس التصعيد بل تطبيق القوانين.