29-01-2020 01:08 PM بتوقيت القدس المحتلة

من الصحافة العبرية 19-08-2013

من الصحافة العبرية 19-08-2013

مقتطفات من الصحافة العبرية 19-08-2013

العناوين

 

الصحافة العبريةصحيفة هآرتس
-‬ بان كي مون: اسرائيل تعاني من الانحياز وحتى التمييز في الأمم المتحدة
‫-‬ تخريب منزل عربي في حي يهودي في الجليل
‫-‬ الاتحاد الأوروبي يسعى الى مراجعة عاجلة لعلاقاته مع مصر
- تحليل: الضرورة الحيوية لتواجد الجيش المصري في سيناء
‫-‬ مسؤولون إسرائيليون: محادثات ايران تؤدي الى شيء واحد: إعطاء طهران مزيدا من الوقت
‫-‬ العشرات من الإخوان المسلمين قتلوا اثناء محاولة الهرب من السجن
‫-‬ رسالة اسرائيل بشأن مصر: حافظوا على عدم سقوط القاهرة
‫-‬ شروط ياكيموفيتش للانضمام للإئتلاف تغضب منافسيها في حزب العمل
‫-‬ وزارة الصحة تطعم 30‪,‬000 طفل ضد فيروس بوليو

 

يديعوت احرونوت
‫-‬ الإسلاميون يشنون حملة ضد الصليب (المسيحيين).
- حركة اسلامية تسعى الى الغاء اتفاقية السلام مع اسرائيل
- منذ عام 1950 ولغاية الآن 7‪,‬234 اصابة بفيروس البوليو
‫-‬ تحليل: من المرجح لأوروبا والولايات المتحدة ان تمنحا الحكومة المؤقتة في القاهرة متسعا للتنفس
‫-‬ نتنياهو يعقد جلسة الحكومة الأمنية في جلسة خاصة حول مصر
‫-‬ الجمهوريون منقسمون حول قطع المساعدات الى مصر
- المنظمة الصهيونية العالمية تنفق 400‪,‬000 دولار أميركي في البنية التحتية في البؤر الإستيطانية غير الشرعية في الضفة الغربية
‫-‬ هل تشتري سيارة مستعملة من الموساد؟
‫-‬ اسرائيل تتجه لتعزيز الروابط الإقتصادية مع المكسيك والتشيلي وكولومبيا والبيرو
‫-‬ مقنعون يهاجمون راعيا فلسطينيا قرب بؤرة استيطانية في الضفة الغربية

 

معاريف
- صدامات وشغب في احد السجونن يرفع عدد القتلى في مصر
- الشغب في مصر يغضب العالم العربي
- العائلات منقسمة حول التطعيم ضد البوليو
- مقنعون يضربون راعيا
- السيسي: الجيش سيواجه العنف
- اعتقال مبتز لأحد المراهقين

 

الأخبار

باحث اسرائيلي: لقد قضي الأمر بعودة الجيش للحكم بمصر

يبدو ان الاخوان المسلمين في مصر اخطأوا في قراءة الخارطة السياسية وبالأساس ارتكبوا خطيئة الغرور عندما ظنوا ان الله قد اختارهم فعلا للحكم، بالمقابل فان المؤسسة المصرية، خاصة الجيش المصري بقيادة وزير الدفاع الحيوي عبدالفتاح السيسي، استفاقت من الضربة التي تلقتها بسقوط مبارك.

هكذا يوصف بروفيسور ايال زيسر الباحث بالشؤون العربية في جامعة تل ابيب، شقي المعادلة المصرية اليوم ليخرج بنتيجة مفادها ان الجيش المصري اوضح بعد الاطاحة بمرسي انه ينتقل من دور الوسيط بين الاطراف االوطنية وهو الدور الذي كان يلعبه بعد الثورة الى دور الحاكم الفعلي والأهم انه لا يسعى الى محاورة الاخوان، بل الى الضرب بهم بقبضة حديدية واعادتهم الى وضعيتهم التي كانت ابان عهد مبارك أي حركة ملاحقة.

زيسر يقول في مقال نشرته، اليوم الاثنين،جريدة "يسرائيل هيوم" ان ملايين المصريين الذين خرجوا الى الشوارع للاطاحة بمبارك مطلع 2011 اطلقوا "العفريت الاسلامي" من الزجاجة في حين ملأ الاسلاميون الفراغ الناشئ عن الاطاحة بالأخير مستغلين الدعم الشعبي الواسع والعجز الذي ألم بالمؤسسة المصرية المتمثلة بالجيش واجهزة الامن ووصلوا الى الحكم في حزيران 2012 .

ورغم عناوين الصحف الغربية والاسرائيلية التي تعد بحرب اهلية وفوضى في مصر، كما يقول الا انه يرى ان الواقع يظهر ان الجيش المصري يبسط سيطرته على الدولة. وبعكس الثورة التي اطاحت بمبارك فان المبادرة اليوم بيد الجيش وقوى الامن التي تفرض هيبتها على ارجاء الدولة، والأهم من ذلك برأي زيسر، ان الاخوان المسلمين لاينجحون بالفعل في اخراج الملايين الى الشوارع، اذ ان المظاهرات التي يجري الحديث عنها هي لبضعة الاف وحتى اقل ما يسهل على النظام التعامل معها.

الباحث الاسرائيلي يقتبس أقوال وزير الداخلية المصري الذي قال، انه ببساطة يسعى الى اعادة الأمن الى الشوارع مثلما كان قبل 25 يناير 2011. أي أيام مبارك، حتى بدون مبارك، وبعد كل شيئ بوجود السيسي لا حاجة لمبارك، يقول زيسر.

هبوط اضطراري لطائرة اسرائيلية في مطار "بن غوريون"

هبطت الليلة الماضية طائرة ركاب اسرائيلية تابعة لشركة "اركيع" اضطراريا في مطار "اللد" بن غوريون كانت قادمة من لارنكا وعلى متنها 72 راكبا مع طاقم الطائرة.

وبحسب ما نشر موقع صحيفة "يديعوت احرونوت" اليوم الاثنين فقد سبق هبوط الطائرة اعلان حالة الطوارئ في المطار للدرجة الثانية، بعد ورود معلومات عن خلل فني أصاب محرك الطائرة، وقد هبطت الطائرة دون وقوع اصابات في صفوف المسافرين.

وتحدث بعض ركاب الطائرة عن اللحظات الصعبة التي عاشوها قبل هبوط الطائرة، خاصة لسماعهم صوت مثل الانفجار صادر عن المحركات ومشاهدتهم لدخان يتصاعد من جهة المحركات، وأكد العديد منهم بأن الهستيريا عمت المسافرين وبدأ البعض منهم بالبكاء .

مساع اسرائيلية لدى أوروبا والولايات المتحدة لدعم مصر

في الوقت الذي تبحث دول الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة اتخاذ خطوات ضد النظام المؤقت الذي جاء به وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي، تقوم اسرائيل بمساعي دبلوماسية للضغط على هذه الدول لدعم النظام كون الجيش المصري الفرصة الأخيرة لخروج مصر من ازمتها .

هذا ما صرح به مسؤول اسرائيلي لصحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية اليوم الاثنين والذي وصفته بالمطلع، والذي أكد أن سفراء اسرائيل في العديد من دول الاتحاد الأوروبي خاصة الدول المركزية وصاحبة القرار "بريطانيا ، المانيا ، فرنسا ، بلجيكيا ، ودول أخرى" بالاضافة لواشنطن، سيلتقون كبار المسؤولين في هذه الدول لشرح الموقف الاسرائيلي وضرورة دعم الجيش المصري في مساعيه الراهنة للخروج من الأزمة.

وأضاف المسؤول أن الجيش المصري يعتبر الفرصة الأخيرة والمتاحة للخروج من هذه الأزمة، وهو القادر على منع تدهور الوضع المصري الداخلي، وهذا ما يتطلب من الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي عدم اتخاذ خطوات ضد النظام المؤقت في مصر بالرغم من قمع تظاهرات الاخوان المسلمين.

يشار الى ان دول الاتحاد الأوروبي اعلنت قبل أيام بأنها ستعيد النظر في موقف الاتحاد من مصر في اعقاب ما وصفته استخدام القوة المفرطة في فض اعتصامات الاخوان المسلمين ، كذلك اعلان حالة الطوارئ واستمرار استخدام العنف في مصر ، وقد صرحت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل أمس بضرورة وقف المساعدات العسكرية لمصر ، ومنع وصول السلاح للجيش المصري الذي يستخدمه في قمع الشعب المصري .

وقد صدرت تصريحات وتلميحات من الولايات المتحدة بأنها سوف تجمد مساعداتها العسكرية لمصر ، وقد اتخذت خطوة سريعة بالغاء مناورات النجم الساطع مع الجيش المصري في أول رد فعل عملي على ما يحدث في مصر .

نقلاً عن قدس نت