29-01-2020 12:40 PM بتوقيت القدس المحتلة

بابا الفاتيكان: لسلوك طريق الحوار والتفاوض في سورية

بابا الفاتيكان: لسلوك طريق الحوار والتفاوض في سورية

دعا البابا فرنسيس اليوم الأربعاء 18/9/2013 مجدداً إلى سلوك طريق "الحوار والتفاوض ضمن احترام العدالة" من أجل وضع حد للأزمة السورية.

البابا فرانسيسدعا البابا فرنسيس اليوم الأربعاء 18/9/2013 مجدداً إلى سلوك طريق "الحوار والتفاوض ضمن احترام العدالة" من أجل وضع حد للأزمة السورية.

وقال أثناء الاجتماع العام الاسبوعي الذي ضم نحو 40 ألف مؤمن في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان، انه يتوجه بأفكاره "خصيصاً الى الشعب السوري العزيز الذي لا يمكن حل مأساته الانسانية إلا عبر الحوار والتفاوض ضمن احترام العدالة وكرامة الجميع، خصوصاً الأكثر ضعفاً والعزل".

وقبل خمسة عشر يوما استجاب البابا الارجنتيني للدعوات الملحة التي أطلقها بطاركة الشرق ووضع كل ثقله من أجل تفادي التصعيد في سورية، وخصوصاً أن دعم غالبية المسيحيين في سورية يؤيدون الرئيس السوري بشار الأسد.

وكان البابا دعا المسيحيين وغير المسيحيين الى يوم صوم وصلاة في العالم أجمع من أجل السلام في سورية.