19-04-2019 05:54 AM بتوقيت القدس المحتلة

رصد الأربعاء الإذاعي الصباحي الثاني والعشرين من حزيران 2011

رصد الأربعاء الإذاعي الصباحي الثاني والعشرين من حزيران 2011

أبرز ما جاء في الإذاعات اللبنانية من أخبار وتصريحات ليوم الأربعاء في 22-6-2011

عناوين: أهتمت إذاعة الشرق على رد الرئيس الحريري على لعماد عون ، ومسألة البيان الوزاري، والتطروات السورية. واستهلت النشرة ببيان الحريري.
فيما ركزت إذاعة صوت المدى على التظاهرات السورية ومناقشات لجنة البيان الوزاري وبه استهلت النشرة.
واهتمت إذاعة صوت لبنان الكتائبية بالبيان الوزاري والسجال بين عون والحريري وردود الفعل عليه، والتطورات السورية. واستهلت النشرة بموضوع البيان الوزاري.
أما إذاعة صوت لبنان الموجة 93 فاصل 3 فركزت على البيان الوزاري والسجال الدائر بين عون وكتلة المستقبل. واستهلت النشرة بكلام الرئيس بري.
بينما تصدر عناوين إذاعة لبنان الحر على مناقشات البيان الوزاري والتطورات السورية وبها استهلت النشرة.

مقدمة نشرة أخبار إذاعة لبنان الحر: مناقشات البيان الوزاري بشأن المحكمة الدولية ما يعني مزيد من التباعد على المستوى الوطني فيما لفت أن البند المذكور تمت مناقشته بعيدة من إطار اللجنة الوزارية الخاصة وذلك في اجتماع عقد في عين التينة بين رئيس المجلس النيابي والخليلين. وفي الوقت الذي يؤكد رئيس الوزراء نجيب ميقاتي بشكل شبه يومي أن حكومته لن تمارس الكيدية او التشفي تبرز اصوات معارضة لهذا التوجه من قلب الفريق الواحد ما يطرح تساؤلات عدة حول حقيقة السياسة المستقبلية للحكومة وبالتالي يرفع منسوب التوتر والحدة في المواقف.
سوريا فأن خطاب الرئيس السوري بشار الأسد والذي لم يرق إلى المستوى المطلوب دوليا انعكس مزيد من السعي إلى اجراءات صارمة ضد نظامه فيما برز نوع من التخفيف من الرفض الروسي في أي تدابير دولية بحق  دمشق وصفه البعض بالتباعد التدريجي وأن لم يصل إلى مستوى عدم استعمال حق النقد في مجلس الأمن، في حين ارتفعت حصيلة المواجهات أمس بين الموالين والمعارضين للأسد إلى 11 قتيلا.

مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الكتائبية: طلائع البيان الوزاري توحي بتوازن لفظي بين الإلتزام بالقرار الدولي 1701 والالتزام بمعادلة الجيش والشعب والمقاومة واوحى كلام رئيس المجلس نبيه بري بأن البيان سيتجاوز مادة المحكمة الخلافية بقوله عندما تصل الحكومة إلى ملف المحكمة نصلي عليه وتقاطعت مواقف الرئيسين نبيه بري ونجيب ميقاتي والنائب وليد جنبلاط من مسألة رفض الكيدية والتفشي سواء في الممارسة السياسية أو في التعيينات الإدارية إلا ان رئيس المجلس اوضح ان هذا الموقف لا يعني السكوت على الفساد والسرقات في الوزارات والمؤسسات وتدليلا على رفض الكيدية لفت بري إلى مشاركة اللواء اشرف ريفي في الاجتماعات الأمنية التي يعقدها رئيس الحكومة.

مقدمة نشرة أخبار إذاعة صوت لبنان الموجة 93 فاصل 3: هل ستسجل الحكومة الجديدة رقما قياسي في انجاز بيانها استعدادا للثقة وهل سيسجل مجلس النواب رقم قياسي في عهدها في انجاز البيان.
الصورة تتظهر في الأسبوع المقبل على ابعد تقدير فلجنة صياغة البيان بصدد تكثيف الاجتماعات لاستكمال البحث وهي تعود اليوم لأستأناف الصياغة المرتبطة ببند المحكمة بعد أقرار عبارة ثالوث الجيش والشعب والمقاومة في اجتماع الأمس وفي سياق البحث اللغوي عن صيغة البيان بشأن المحكمة تردد ان الصياغة سترفق عبارة المحكمة العادلة او عدالة المحكمة وهو ما يتيح التنصل من القرار الاتهامي اذا رأته الحكومة غير عادل.

أما عن جلسة الثقة فالرئيس بري يتجه إلى توجيه الدعوة سريعا للنواب وفور تسلمه مشروع البيان وفي الضفة الأخرى تتجه الانظار نحو شكل المعارضة وما اذا كانت ستشارك أساسا في جلسة الثقة ومناقشة البيان الوزاري ام ان المقاطعة للحكومة ستبدأ من مجلس النواب ومن خلال الأنكفاء عن المناقشة لعدم  اعطاء الشرعية للحكومة وفي حال كان القرار في هذا الاتجاه فقد تتحول جلسة الثقة إلى سوبر قصيرة في تاريخ مجلس النواب لأن نقاش اهل البيت لبيان الحكومة سيقتصر كما كشف الرئيس بري على اربع كلمات فقط وليس من مداخلات أخرى أما إذا قررت المعارضة السير في المناقشة فأن مجلس النواب على موعد مع مطولات.

توقع وزير التربية حسان دياب في حديث لإذاعة صوت لبنان الكتائبية أن يحضر البيان الوزاري في المستقبل القريب، أملا ان يحقق أمال اللبنانيين.
وعن تسريب مادة الاجتماع في امتحانات الشهادة الرسمية اكد ان الوزارة لن تتهاون في هذا الموضوع، مشيرا إلى ان الملف سيتابع حتى النهاية وانه احيل إلى التفتيش المركزي.