18-07-2019 12:27 AM بتوقيت القدس المحتلة

"الكسا" تلوّن مدننا العربية بالأبيض

في ظل الأحداث السوداء التي اجتاحت منطقتنا مؤخراً، استطاعت "الكسا"،ولو مؤقتاً، أن تلوّن مدننا العربية من القدس إلى القاهرة وعمان وغيرها بلون أبيض يرمز إلى سلام مفقود

في ظل الأحداث السوداء التي اجتاحت منطقتنا مؤخراً، استطاعت "الكسا"،ولو مؤقتاً، أن تلوّن مدننا العربية من القدس إلى القاهرة وعمان وغيرها بلون أبيض يرمز إلى سلام مفقود.

فقد ادّت العاصفة الثلجية التي تضرب المنطقة الى شلّ الحركة الجمعة في مدينة القدس، حيث علق مئات من سائقي السيارات، مما دفع رئيس بلدية الاحتلال في القدس  الى الإستنجاد بجيش الاحتلال للتدخل . وقال بركات في بيان "نواجه عاصفة ثلجية شديدة ونادرة"، مضيفاً أن "الثلوج تراكمت في المدينة المقدسة، ووصلت الى حوالى 37 سم والى اكثر بكثير من ذلك في المناطق النائية". وتابع بركات أنه "نحن في لحظة يتمّ فيها استخدام كافة الوسائل لإنقاذ من يواجهوا مشاكل جراء العاصفة ".

هذا وتوقع البعض أن تصل درجات الحرارة في المدينة الى درجتين، في حين تهبط بالليل الى ما دون الصفر. كما أغلقت المدارس  لليوم الثاني على التوالي، ولزم السكان بيوتهم وقطع التيار الكهربائي في مناطق مختلفة من المدينة، بسبب تساقط الثلوج الذي بدأ الخميس ويستمر حتى السبت.

غزة: أمطار وانخفاض في درجات الحرارة.. وأزمة كهرباء

أما في قطاع غزة، فقد غمرت مياه الأمطار الجمعة مئات المنازل، حيث اضطر افراد الدفاع المدني للإستعانة بقوارب صيد صغيرة لإجلاء العائلات، بينما أعلنت الحكومة الفلسطينية في القطاع عن ايواء المتضررين في عدد من المدارس الحكومية.

من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الصحة اشرف القدرة إن "66 مواطناً اصيبوا خلال موجة الصقيع التي يشهدها قطاع غزة، جميعهم اصاباتهم ما بين طفيفة ومتوسطة باستثناء ثلاث اصابات خطيرة لرجلين مسنين وطفل". ويمرّ هذا المنخفض الجوي على قطاع غزة، في ظل ازمة كهرباء يعاني منها القطاع منذ مطلع تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، تؤدي الى انقطاع التيار لأكثر من 18 ساعة يومياً، بسبب توقف محطة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة نتيجة نفاذ الوقود الصناعي.

وأشار رئيس الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة اسماعيل هنية، خلال جولة تفقدية للمنازل المتضررة بسبب العاصفة الثلجية، الى أنه في الأربع والعشرين ساعة الأخيرة اجرى اتصالات هاتفية مع الرئيس محمود عباس ورئيسي وزراء قطر وتركيا، إضافة الى وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف ودعاهم للتحرك في كافة الاتجاهات "من أجل تخفيف معاناة اهلنا في قطاع غزة وحل ازمتي الوقود والكهرباء وانهاء الحصار المفروض".

القاهرة ترتدي الأبيض للمرة الأولى منذ سنين طويلة

أما في مصر، فقد غطت الثلوج اماكن متفرقة من البلاد صباح الجمعة، بينها ضواحي للقاهرة التي اكتست معالمها باللون الأبيض في ظاهرة تحدث للمرة الأولى منذ سنين طويلة، بحسب مسؤول في الأرصاد الجوية. وغطت الثلوج مدينة "مدينتي" شمال شرق القاهرة ومدينة راس البر على ساحل البحر المتوسط شمال البلاد، وهو ما تكرر في مدينة سانت كاترين وسط شبه جزيرة سيناء. وقال اخصائي الأرصاد في الهيئة العامة للأرصاد الجوية في مصر علي عبد العظيم إن "ما حدث هو تكون قشرة من الثلج على الأرض بسبب انخفاض درجات الحرارة بشكل كبير".

وفي مدينة الاسكندرية الساحلية شمال البلاد هطلت الثلوج وإن لم تغط شوارع المدينة. وادّت العواصف والرياح القوية التي تضرب المدينة لسقوط الكثير من اللوحات الإعلانية واشارات المرور. وفي السياق، قررت السلطات المصرية اغلاق ميناءي الإسكندرية والدخيلة أمام حركة الملاحة لليوم الثالث علي التوالي، نظراً لسوء الأحوال الجوية وزيادة سرعة الرياح، حسبما ذكرت وكالة انباء الشرق الأوسط الرسمية. وافاد التلفزيون المصري أنه جرى اغلاق مينائي السويس وجنوب سيناء بسبب الظروف الجوية.

العاصفة الثلجية تشتد في الأردن.. والسلطات تدعو المواطنين إلى ملازمة منازلهم

إلى ذلك، دعت السلطات الأردنية الجمعة المواطنين الى عدم الخروج من منازلهم مع اشتداد حدة العاصفة الثلجية، التي تسببت بإغلاق معظم الطرق في المملكة. واغلقت كافة الطرق الداخلية في محافظة البلقاء (شمال غرب عمان)، ومحافظة الطفيلة (جنوب المملكة)، اضافةً الى طرق رئيسية في معان (جنوب) ومحافظات اخرى. وحض الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام العميد فريد الشرع المواطنين على "عدم المجازفة بالخروج إلا للضرورة، والإلتزام بالنصائح والإرشادات الصادرة عن الدفاع المدني والأجهزة المختصة خلال هذا المنخفض، وعدم الإستهانة بها حفاظاً على سلامتهم".

من جهتها، أعلنت امانة عمان أن "طرق العاصمة مغلقة والعمل جار على ازالة الثلوج". واشتد تأثير العاصفة الثلجية على المملكة ليل الخميس الجمعة، فيما يتوقع أن يزداد تأثيرها اثناء هذا اليوم مع انخفاض درجات الحرارة الى ما دون الصفر في بعض المناطق، ومن المتوقع أن يستمر تأثيرها حتى مساء السبت. وكانت السلطات قد قررت تعطيل الوزارات والدوائر الحكومية والبنوك والمدارس والجامعات امس الخميس، بسبب سوء الأحوال الجوية والتساقط الكثيف للثلوج.

والظروف المناخية تحول دون وصول المساعدات إلى شمال سورية

ودفعت الظروف المناخية الصعبة الجمعة الى تأجيل بدء رحلات الجسر الجوي لمساعدات الأمم المتحدة المخصصة للاجئين في شمال سورية انطلاقاً من العراق، وذلك لليوم الثاني على التوالي. وقال المتحدث باسم المفوضية العليا للاجئين لمنطقة الشرق الأوسط بيتر كاسلر إن "مطار القامشلي مازال مغلقاً، لكن يبدو أن الظروف الجوية تتجه نحو التحسن"، مضيفاً "نأمل أن يصلنا اشعار من السلطات هناك، عسى أن يكون نهاية اليوم او ربما غداً".