12-12-2018 01:40 PM بتوقيت القدس المحتلة

وزير الخارجية المصري: مقعد سوريا في الجامعة العربية "سيبقى شاغرا"

وزير الخارجية المصري: مقعد سوريا في الجامعة العربية

اكد وزير الخارجية المصري نبيل فهمي الاثنين من الجزائر ان مقعد سوريا في الجامعة العربية "سيبقى شاغرا" في وقت طالب الائتلاف السوري المعارض بشغل هذا المنصب.

  

اكد وزير الخارجية المصري نبيل فهمي الاثنين من الجزائر ان مقعد سوريا في الجامعة العربية "سيبقى شاغرا" في وقت طالب الائتلاف السوري المعارض بشغل هذا المنصب. وقال فهمي في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الجزائري رمطان لعمامرة "الاولوية حاليا بالنسبة للوضع في سوريا هو بدء مسار سياسي يجمع الاطراف السورية من اجل الوصول الى خطة عمل محددة". وتابع "ليس مطروحا حاليا عودة سوريا الى الجامعة العربية ومقعدها سيبقى شاغرا".

وكان رئيس الائتلاف السوري المعارض احمد الجربا اعلن ان الائتلاف طالب الجامعة العربية بشغل مقعد سوريا بعد تشكيل الحكومة المؤقتة. واعتبر نبيل فهمي ان "مصر متمسكة بالحفاظ على الدولة السورية والطرف السوري وحده يحدد مستقبله دون تدخل".

ومن جانبه، قال وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة ان "الجزائر متمسكة بالحل السلمي في سوريا وتدعو الاطراف الى الحل الذي ينادي الى استمرارية سوريا كشعب كوحدة ترابية". وسبق للجزائر ان اعلنت انها ستشارك في مؤتمر "جنيف2" للسلام في سوريا والذي سيعقد في سويسرا في 22 كانون الثاني/يناير.