16-07-2019 01:14 AM بتوقيت القدس المحتلة

الأسد خلال لقائه ظريف: الفكر الوهابي بات يهدد العالم ويجب استئصاله

الأسد خلال لقائه ظريف: الفكر الوهابي بات يهدد العالم ويجب استئصاله

اعتبر الرئيس السوري بشار الأسد أن "الفكر الوهابي بات يهدد العالم"، داعياً الجميع الى المساهمة في "استئصاله"، وذلك خلال استقباله وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف

اعتبر الرئيس السوري بشار الأسد أن "خطر الفكر الوهابي بات يهدد العالم بأسره وليس دول المنطقة فحسب" مؤكدا أن "الشعب السوري وبعض شعوب المنطقة باتت تعي خطورة هذا الفكر الإرهابي ويجب على الجميع المساهمة في مواجهته واستئصاله من جذوره".

كلام الرئيس الاسد جاء خلال استقباله وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف.

من جهته، أعرب ظريف عن "دعم ايران لسورية قيادةً وشعباً في سعيها لإنجاح مؤتمر جنيف-2"، مؤكداً أن "حل الأزمة بيد السوريين انفسهم"، وذلك حسبما نقل التلفزيون السوري.

وكان ظريف قد وصل صباحا الى مطار دمشق الدولي، وقال مصدر دبلوماسي ايراني في العاصمة السورية "وصل وزير الخارجية محمد جواد ظريف اليوم الى مطار دمشق الدولي حيث كان في استقباله نظيره وليد المعلم"، مشيرا الى ان جدول الزيارة "يشمل لقاء مع الرئيس بشار الاسد".

ونقلت وكالة (سانا) عن ظريف لدى وصوله الى المطار ان هدف زيارته "هو المساعدة في خروج المؤتمر الدولي المزمع عقده حول سوريا جنيف 2 بنتائج لصالح الشعب السوري". وأكد ظريف انه "سيعمل على تنسيق المواقف والسعي البناء لاعادة الهدوء والامن الى سوريا"، داعيا "الاطراف كافة الى العمل على مكافحة التطرف والارهاب الذي بات يهدد الجميع".

وتأتي زيارة ظريف الى دمشق في ختام زيارة اقليمية شملت لبنان والعراق والاردن. واعلن ظريف في بيروت الاثنين ان الاطراف التي تحول دون مشاركة بلاده في المؤتمر "ستندم" على عدم مساهمة طهران في التوصل لحل سياسي للازمة السورية.

 جعفر مهنا