29-05-2017 01:09 AM بتوقيت القدس المحتلة

الافراج موقتا عن ثلاثين معتقلا من انصار غباغبو في ساحل العاج

الافراج موقتا عن ثلاثين معتقلا من انصار غباغبو في ساحل العاج

اعلنت مصادر متطابقة الثلاثاء في ابيدجان الافراج موقتا عن ثلاثين معتقلا من انصار لوران غباغبو بين عسكريين ومدنيين اسروا اثر الازمة التي تلت الانتخابات الرئاسية في ساحل العاج في 2010 و2011.

 

اعلنت مصادر متطابقة الثلاثاء في ابيدجان الافراج موقتا عن ثلاثين معتقلا من انصار لوران غباغبو بين عسكريين ومدنيين اسروا اثر الازمة التي تلت الانتخابات الرئاسية في ساحل العاج في 2010 و2011.

وقال باتريس سراكا احد قيادي المؤتمر الافريقي للعدالة والمساواة بين الشعوب، الحزب التي اسسه شارل بلي غودي المقرب من الرئيس العاجي السابق لوران غباغبو، "افرجوا مساء الاثنين عن 32 موالين لغباغبو، اثنان منهم من قيادي المؤتمر".

وقال محاميهم فليكس بوبري ان "هؤلاء المعتقلين منذ نحو سنتين في سجن ماكا يستفيدون من افراج مؤقت"، مؤكدا "ونامل في الافراج عن آخرين". واعلن الناطق باسم الحكومة برونو كوني "انه قرار اتخذه القضاء ونحترمه". واضاف ان "كل ما يساهم في المضي قدما نحو المصالحة ومزيد من المودة والايجابية في المبادلات والتصرفات، نوافق عليه".

وقد تحدث رئيس ساحل العاج الحسن وتارا مؤخرا عن الافراج مجددا عن معتقلين في تلك الازمة السياسية التي اسفرت عن سقوط اكثر من ثلاثة الاف قتيل من كانون الاول/ديسمبر 2010 الى نيسان/ابريل 2011 من اجل "عودة السلم نهائيا" الى ساحل العاج.